عاجل
الأربعاء 28 فبراير 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
اعلان we
البنك الاهلي

عاجل.. تفاصيل جديدة في صفقة تبادل الأسرى وهدنة وقف إطلاق النار بـ"غزة"

أرشيفية
أرشيفية

كشف موقع "Ynet" الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، تفاصيل صفقة تبادل الأسرى الأسرى وهدنة وقف إطلاق النار بين حركة المقاومة الفلسطينية حماس، ودول الكيان الصهيوني إسرائيل.



تفاصيل الصفقة وهدنة وقف إطلاق النار في غزة

أشار الموقع الإسرائيلي إلى أن الصفقة تتضمن إطلاق حماس سراح 53 من الأسرى الإسرائيليين، "أطفال ونساء مسنات وأمهات"، مقابل إطلاق سراح حوالي 150 امرأة وصبيًا فلسطينيًا، بالإضافة إلى هدنة وقف إطلاق نار في قطاع غزة لمدة مدتها أربعة أيام، وستحاول خلالها حركة حماس تحديد مكان ما لا يقل عن 20 أسيرًا لأول عملية تبادل.

وأوضح موقع "Ynet" الإسرائيلي أن الصفقة تتضمن أيضًا3 أسرى فلسطينيين مقابل كل أسير إسرائيلي فوق 53 عاماً، ويوم راحة لكل عشرة مفرج عنهم.

وفي سياق ذي صلة، نقلت شبكة "CNN" الأمريكية عن مصدر أمريكي مطلع قوله إن تنفيذ الاتفاق لن يبدأ على الفور وقد يستغرق يومًا على الأقل للبدء، ويرجع ذلك جزئيًا إلى وجود إجراءات قانونية يجب على إسرائيل اتباعها قبل إطلاق سراح أيًا من المختطفين الفلسطينيين، ومن المتوقع أن يكون هؤلاء المختطفين من النساء والمراهقات.

وقال أحد المصادر إن إطلاق سراح المختطفين الفلسطينيين يحتاج إلى موافقة الحكومة الإسرائيلية، لكن من غير المتوقع أن يشكل عقبة. وأبدت مصادر دبلوماسية ومسؤولون حكوميون أمريكيون، بما في ذلك الرئيس الأمريكي جو بايدن، خلال الأيام القليلة الماضية لهجة أكثر تفاؤلا بشأن تقدم المحادثات، لكن مختلف الأطراف المعنية شددت أيضًا على أن أي اتفاق يمكن أن يخرج عن مساره بسبب حماس والتطورات على الأرض في غزة.

 

وليل الاثنين، قال إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في بيان له إن الطرفين "قريبان من التوصل إلى اتفاق هدنة". ويأتي الزخم الأخير بعد يوم واحد فقط من لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومة الحرب مع عائلات الأسرى الاسرائيليين.

وقالت إسرائيل إن هناك أكثر من 200 أسير يعتقد أن حماس تحتجزهم في غزة، وبعد إطلاق سراح النساء والأطفال، من المرجح أن تبدأ المزيد من المفاوضات لتأمين إطلاق سراح فئات أخرى من الأسرى.

وأشارت شبكة "CNN" الأمريكية إلى أن كبار المسؤولين الأمريكيين عملوا بشكل مكثف لتأمين إطلاق سراح الاسرى لعدة أسابيع، على أساس أن عددًا من الأسرى الأمريكيين احتجزوا كرهائن لدى حماس.

وتحدث الرئيس الأمريكي جو بايدن مباشرة مع والرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حول هذه القضية.

وقالت المصادر إن كبار مسؤولي بايدن، بمن فيهم مستشار الأمن القومي جيك سوليفان، ومنسق مجلس الأمن القومي للشرق الأوسط بريت ماكجورك، ومدير وكالة المخابرات المركزية بيل بيرنز، شاركوا "كل ساعة تقريبًا" في الجهود المبذولة لإخراج الأسرى من غزة. 

وسافر ماكجورك مؤخرًا إلى الشرق الأوسط في رحلة متعددة البلدان تهدف في جزء كبير منها إلى إحراز تقدم في إطلاق سراح الأسرى.  

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز