الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الحكومة اللبنانية: الصناعيون سيساهمون في عملية إنقاذ لبنان

قال رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب، إن الصناعة وغيرها من القطاعات الإنتاجية تمثل ضرورة كبرى للبنان، وأن الصناعيين سيساهمون بشكل كبير في مسار إنقاذ البلاد.



 

 

وأشار دياب – خلال استقباله وفدا من جمعية الصناعيين – إلى أنه يعلم أن الصناعة في لبنان تواجه صعوبات جمّة، وأن معاناة القطاع الصناعي أصبحت مزمنة، وقد زادت في الفترة الأخيرة، خاصة في ظل الوضع الاستثنائي الذي يعيشه لبنان.

 

وأضاف: "بكل أسف ارتكزت معظم السياسات الاقتصادية في لبنان على قواعد الاقتصاد الريعي، وهو أحد أهم الأسباب التي أدت إلى وصولنا اليوم إلى هذا الوضع الصعب، والذي نحاول معالجة نتائجه".. مشيرا إلى أن لبنان بإمكانه أن يحمل أكثر من هوية اقتصادية ما بين سياحية وتجارية وزراعية وخدمية ومصرفية، غير أنه بالتأكيد لا يستطيع أن يتخلى عن الصناعة.

 

ودعا رئيس الوزراء اللبناني – القائمين على القطاع الصناعي إلى الاستمرار في الوقوف إلى جانب الدولة، حتى يمكن تجاوز هذه المرحلة الاستثنائية من عمر لبنان.

 

من جانبه، قال رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل، إن القطاع الصناعي الذي يرتبط به 195 ألف شخص في لبنان، أصبح مهددا وأنه ما لم يحصل على 300 مليون دولار لاستئناف استيراد المواد الأولية للتصنيع في أسرع وقت، فإن القطاع سيتوقف عن العمل.

 

ولفت إلى أن القطاع الصناعي ينتج السلع الضرورية للأمن الغذائي في لبنان، وأن توفير المواد الأولية للإنتاج أمر بالغ الضرورة للاستمرار، مشيرا إلى أن القطاع الصناعي هو بمثابة مدخل للحل للاقتصاد اللبناني ككل وليس فقط لبعض الصناعيين.