الجمعة 7 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الكرملين: الرئيس الروسي يوجه دعوة لبايدن لإجراء حوار مفتوح وليس مناظرة

 قال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، إن اقتراح الرئيس الروسي الموجه لنظيره الأمريكي جو بايدن، هو دعوة لإجراء حوار مفتوح وليس لمناظرة.



وأضاف بيسكوف -في تصريح صحفي أوردته قناة “روسيا اليوم” الإخبارية اليوم الجمعة تعليقا على دعوة الرئيس الروسي نظيره الأمريكي لإجراء لقاء مباشر على الهواء- أنه لا يمكن أن تكون هناك مناظرة بين زعيمي بلدين، ودعوة الرئيس الروسي هي اقتراح لإجراء حوار مفتوح.

وأوضح أن عدم وجود رد واضح من الولايات المتحدة على دعوة بوتين لإجراء حوار مفتوح يعتبر بمثابة الرفض، ولفت إلى أنه "تم توجيه الطلب، إما أن تكون هناك إجابة عليه، أو لا توجد إجابة، وعدم وجود إجابة هو، بشكل عام رفض لهذا التواصل".

وأشار إلى أن أول اتصال بين بوتين وبايدن بعد توليه منصب رئيس الولايات المتحدة تم بمبادرة من الجانب الأمريكي على وجه التحديد، مضيفا: "في الوقت الحالي، في ضوء مبادرة الرئيس بوتين، يعرض الجانب الروسي المبادرة بنفسه وينقل هذه المبادرة عبر القنوات الدبلوماسية. وسوف ينتظر الرد".

يٌٌشار إلى أن البيت الأبيض لم يقبل حتى الآن العرض الذي قدمه الكرملين بعقد محادثات مباشرة بين الرئيسين، إذ صرحت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية جين باساكي بأن بايدن قد لا يتمكن من إجراء مباحثات مع بوتين اليوم نظرًا لقيامه برحلة عمل إلى ولاية جورجيا.

وقال بيسكوف، عندما سُئل عن تعقيبه على تصريحات الخارجية الأمريكية: "هذا يعنى أن المحادثات لا يمكن أن تتم اليوم، ولكن كما أشار الرئيس بوتين من قبل، إما الجمعة أو الاثنين، لأنه في عطلة نهاية الأسبوع، لن يكون بوتين في ظروف مريحة للغاية لتنظيم الإتصال مع الرئيس الأمريكي، لذا يوم الاثنين لا يزال خيارًا متاحًا. وهناك خيار آخر وهو (عقد المحادثات) في أي وقت يناسب الرئيس الأمريكي"، وأكد أن روسيا حاليًا تبادر حاليًا بإجراء المباحثات بين بوتين وبايدن عبر القنوات الدبلوماسية.

يُذكر أن بيسكوف وصف، أمس الخميس، تصريحات الرئيس الأمريكي الأخيرة بشأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأنها "تصريحات سيئة للغاية"، مشيرًا إلى أن موسكو ستتعامل مع واشنطن انطلاقا من حقيقة أن بايدن لا يرغب في تحسين العلاقات بين الجانبين.