الخميس 22 أبريل 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

نائب محافظ البحيرة تشهد مبادرة تدريب المخطوبين والمتزوجين حديثا

الدكتورة نهال بلبع نائب محافظ البحيرة
الدكتورة نهال بلبع نائب محافظ البحيرة

فى اطار المشروع القومي للحفاظ على كيان الأسرة المصرية "مودة" والذي تم إطلاقه بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، خلال المؤتمر السادس للشباب، وبالشراكة بين وزارة التضامن الاجتماعي وصندوق تحيا مصر لتجهيز العرائس ومع صندوق الأمم المتحدة للسكان للتوعية بالقضية السكانية و أسس تنظيم الأسرة.



 

وتحت رعاية اللواء هشام أمنة محافظ البحيرة، شهدت اليوم الدكتورة نهال بلبع نائب المحافظ  فاعليات مبادرة تدريب المخطوبين والمتزوجين حديثا بالتعاون مع صندوق تحيا مصر التي تم نظمها اليوم بمركز كوم حمادة المشروع القومى "مودة" بوزارة التضمن الاجتماعى بالتنسيق مع صندوق تحيا مصر بحضور رنده فارس مدير مشروع مودة بوزارة التضامن والدكتورة فايزة زايد مدير مديرية التضامن الاجتماعى و هدى عمار ممثل صندوق تحيا مصر.

 

وأكدت نائب المحافظ على أهمية مشروع "مودة" واهدافه للحفاظ على كيان الأسرة ، من خلال تدعيم الشباب المقبل على الزواج بكل الخبرات اللازمة، لتكوين الأسرة وتطوير آليات الدعم والإرشاد الأسرى وفض أي خلافات أو نزاعات، بما يساهم في خفض معدلات الطلاق، عن طريق توفير معارف أساسية للمقبلين على الشباب من بينها أسس اختيار ٩شريك الحياة، وحقوق وواجبات الزوجين،  والمشكلات الزوجية والاقتصادية للأسرة، وإدارتها وكذا الصحة الإنجابية والحفاظ على كيان الأسرة المصرية باستهداف الفئة العمرية من 18 ـ 35 عاما، من طلبة الجامعات والمعاهد والمجندين بوزارتي الدفاع والداخلية ومكلفين الخدمة العامة من خلال برنامج تدريبي تم إعداده بدرجة عالية من الكفاءة لتحقيق الهدف المطلوب في الحفاظ على كيان الأسرة مستقبلا ورفع وعى تلك الفئة.

 

وتضمنت المبادرة التقييم القبلى والتدريب من خلال استمارة قياس قبلى وكذا محاضرتين  حول الابعاد الاجتماعية والنفسية فى العلاقات الاسرية والجوانب الشرعية فى العلاقات الاسرية للدكتور محمد فوزى والى استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بجامعة دمنهور بالإضافة الى محاضرة الجوانب الصحية فى العلاقات الاسرية للدكتور صلاح ابو العينين استشاري تدريب وبناء قدرات تلى ذلك التقييم البعدي وتطبيق استمارة التقييم وتم توزيع الشهادات خلال الجلسة الختامية.