الخميس 28 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الزمالك على صفيح ساخن.. نادٍ بلا رئيس أو لائحة أو قناة!

نادي الزمالك
نادي الزمالك

حالة من الغليان داخل نادي الزمالك، بسبب الأحداث الجارية، التي ضربت القلعة البيضاء، والذي جاء آخرها اليوم، بعد قرار مركز التسوية والتحكيم التابع للجنة الأولمبية، ببطلان اعتماد لائحة النظام الأساسي لنادي الزمالك.



 

وفوجئ الجميع بتصريح الدكتور كمال شعيب، محامي ممدوح عباس، رئيس نادي الزمالك الأسبق، والذي زف النبأ الذي جاء بمثابة الصاعقة على الإدارة البيضاء، وأكد أن قرار لجنة التسويق؛ بسبب وجود تزوير في إجراءات اللائحة.

 

ويأتي قرار لجنة التسوية والتحكيم باللجنة الأولمبية المصرية، بعد الجلسة التي جرت صباح اليوم بقرار بطلان اللائحة، بعدما كان قد حجز الدعوى للحكم في شقها الموضوعي، ووفقًا لتصريحات محامي ممدوح عباس، فإن لجنة التسوية أقرت بتزوير اللائحة في الشق المستعجل.

 

الإطاحة بـمجلس الزمالك الجديد

مجلس الزمالك الجديد

 

 

ويتضمن القرار كل ما يترتب عليه من آثار بما فيها بطلان الانتخابات التكميلية، التي كانت قد عقدت وانتخب على أثرها كل من أحمد مرتضى وحمادة أنور وأحمد عادل عبد الفتاح في عضوية مجلس الإدارة، والدكتور أشرف زكي كأمين صندوق-قبل أن يستقيل بعد ذلك لأسباب شخصية- 

 

إدارة الزمالك باللائحة القديمة

نادي الزمالك

 

 

ويتساءل البعض، ما مصير نادي الإدارة بنادي الزمالك، بعد بطلان اللائحة الحالية التي أعتمدت في 2018، حيث من المقرر أن يعود النادي للعمل باللائحة القديمة التي تقضي بوجود رئيس ونائبين وأمين صندوق وخمسة أعضاء في مجلس الإدارة".

 

أزمات لا تنتهي داخل نادي الزمالك

 

ويعيش مجلس إدارة نادي الزمالك، حالة من الغليان بعد الأزمات الأخيرة، التي اندلعت خلال الأيام الأخيرة، والتي جاء أبرزها عزل مرتضى منصور، رئيس النادي من منصبه، وإيقافه أربع سنوات عن مزاولة أي عمل مرتبط بالنشاط الرياضي وتغريمه 100 ألف جنيه، بناء على الشكاوي المقدمة ضده من محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي وحسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد وعدد أخر من مسؤولي الرياضة المصرية.

 

وعلى الجانب الآخر، يحاول مرتضى منصور بشتى الطرق لإلغاء القرار برفع دعوة لدى القضاء الإداري ضد اللجنة الأولمبية ووزير الشباب والرياضة لمنع تنفيذ القرار وتأجلت حتى الأول من نوفمبر المقبل.

 

ومنذ ساعات قليلة، أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، قرارًا بتاريخ 27 أكتوبر 2020 جاء به منع بث برنامج زمالكاوي لمدة أسبوعين.

 

ولم يكن قرار لجنة التسوية والتحكيم باللجنة الأولمبية المصرية، بعد الجلسة التي جرت صباح اليوم بقرار بطلان اللائحة، هو آخر الصفعات لمجلس مرتضى منصور، بعدما تقدم الدكتور كمال شعيب ببلاغ للنائب العام بواقعة تزوير لائحة نادي الزمالك التي فصل فيها مركز التسوية والتحكيم باللجنة الأولمبية اليوم الأربعاء وقضى ببطلان اللائحة، بسبب واقعة التزوير في لائحة نادي الزمالك التي اعتمدت في 2018.

 

وأكد شعيب إلى أن لائحة نادي الزمالك، تم بطلانها بسبب إضافة قرار محكمة القضاء الإداري أن قرارات الجمعية العمومية نافذة بذاتها، وهو القرار الذي صدر من المحكمة في ديسمبر 2018، في حين أن الجمعية العمومية كانت قد عقدت في 23 أغسطس 2018، أى أنه ضم قرار صدر بعدها بأربعة أشهر إلى اللائحة، وبناء عليه قرر مركز التسوية والتحكيم إبطال اللائحة.

 

أول تعليق من مرتضى منصور

مرتضى منصور

 

 

خرج مرتضى منصور، عبر صفحتة الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، وأكد أنه سيرد ببيان بالصوت والصورة، ووصف الأحداث بالمهزلة، قبل بطولة قارية كبرى ولأول مرة في التاريخ، وأعترف أن الزمالك أصبح نادي بلا رئيس أو لائحة أو قناة.