الأربعاء 27 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رجاء الجداوي.. لمن الأناقة بعد اليوم!

رجاء الجداوي هي عارضة أزياء وممثلة مصرية، تعد من أبرز الفنانات العربيات، وصلت سنوات عملها السينمائي إلى 62 عاما، توفيت عن 86 عامًا، وقد خلفت وراءها رصيدًا فنيا متنوعًا ومتفردًا في السياق والمضمون، ولعبت أدوارا مهمة ورئيسية في عدة أفلام ومسلسلات.



 

عرفت الجداوي طريقها إلى الفن عام 1958 وبدأت مشوارها من خلال فيلم غريبة، بينما كان آخر أعمالها هو مسلسل "لعبة النسيان" الذي عرض في رمضان الماضي، من بطولة دينا الشربيني الذي أصيبت أثناء تصويره بفيروس كورونا الذي لم تصمد أمامه كثيرا بعد تواجدها لمدة 43 يوما في العزل الصحي لمستشفى أبو خليفة بالإسماعيلية ولفظت اليوم أنفاسها الأخيرة.

تحية كاريوكا

ورغم أن خالتها هي الفنانة تحية كاريوكا التي عرفت بأنها آخر العظماء في تاريخ الرقص الشرقي، إلا أنها عارضت عمل رجاء الجداوي في مجال الفن، ونفت الجداوي أن تكون خالتها تحية كاريوكا هي السبب في دخولها الفن، أو أنها دعمتها لاختراق هذا المجال، وكانت دائما ما تقول إنها خالتها كانت ضد عملها بالفن ونصحتها كثيرا بالابتعاد عنه، وليس حقيقيا أبدا أنها توسطت لها بأي شكل لتكون ممثلة.

ملكة جمال

مرت رجاء الجداوي بالعديد من المحطات الهامة عبر مشوارها الفني الطويل منذ بداية عملها كعارضة أزياء وحتى اقتحامها عالم التمثيل، ولكن قبل ذلك مرت بطريق صعب بعد مصادرة أموالها وأراضيها الزراعية، واضطررت للعمل في (جراج) في بداية حياتها، وكان أجرها 7 جنيهات فقط، ووجدت في ذلك العمل فرصة لتكوين شخصيتها وتنمية قدراتها على مواجهة صعاب الحياة، وقادتها الصدفة إلى كل ما وصلت إليه، ففي فترة ما كنت نحيفة جدا، وذهبت مع والدتها إلى حديقة الأندلس فوجدت مجموعة من الأشخاص يحضرون لشيء ما وألبسونها وشاحا ووجدت نفسها فجأة تشارك في مسابقة ملكة جمال القطر المصري. تلك المسابقة غيرت مجرى حياتها، فقد نجحت في الاختبار وانتخبت ملكة جمال هذا العام، وأخبروها أنها ستسافر إلى فرنسا للمشاركة في مسابقة الجمال، وكان من بين الموجودين في ذلك اليوم المخرج هنري بركات الذي رشحها للمشاركة في فيلم (دعاء الكروان) مع النجمين أحمد مظهر وفاتن حمامة.

موديل

  وعلى الرغم من أن رجاء الجداوي هي أول موديل في مصر، إلى أنها اتخذت رجاء قرارا حاسما بترك مجال عرض الأزياء والتفرغ للتمثيل رغم أنها كانت في قمة تألقها، ورغم أن عالم الأزياء والموضة منحنها الكثير إلا أنه حصرها في التمثيل بأدوار محددة، فقررت التركيز في التمثيل فقط للخروج من هذه الشخصية، وقررت اعتزال العمل كعارضة أزياء بعد زيادة وزنها عقب إصابتها بمرض في الغدة الدرقية.

الجداوي والزعيم

تعاونت رجاء الجداوي مع الزعيم عادل إمام بعدما كانت بدايتها الفنية في فرقة تحية كاريوكا وفايز حلاوة، وذلك بالمشاركة في بطولة مسرحية "الواد سيد الشغال"، الذي استمر لمدة 8 سنوات، ثم عرض مسرحية "الزعيم" لمدة 9 سنوات، ورغم نجاحها في مسرحيات عادل إمام، إلا أن ذلك لم يعطلها عن القيام بأعمال سينمائية وتلفزيونية وقت عرض المسرحيات.

ممثلة أرستقراطية

التحقت رجاء الجداوي بمدارس الفرانسيسكان بالقاهرة حيث تعلمت الفرنسية والإيطالية في سن مبكر، فكان ذلك سلاح ذو حدين، حيث تسبب في حصرها بشخصية السيدة الأرستقراطية في الشخصيات الفنية، وظلت تلك الشخصية تلازمها سنوات طويلة بسبب إجادتها اللغات، وكان المخرجون يرون فيها الأكثر مناسبة للفتاة الأرستقراطية، وربما لم تمانع الجداوي في هذا الحصر، ولكن في وقت ما قررت كسر هذا الحصر، عندما شاركت في مسلسل "أحلام الفتى الطائر" مع عادل إمام، وقدمت دور الزوجة الخائنة الشريرة، فغيرت مسار حياتها الفنية، بالابتعاد عن الفتاة الأرستقراطية، وانتقلت إلى شخصيات أكثر واقعية إلا أن سريعا ما ابتعدت عن تلك الشخصيات الأخيرة أيضا، والسبب في ذلك هي الزيارة التي قامت بها إلى ابنتها في المدرسة ووجدت الأطفال يصفوها بالسيدة الشريرة، وهنا قررت عدم تقديم أدوار الشر خشية كراهبة الجمهور.

إشاعة حب

  فيلم إشاعة حب يعد من أهم المحطات الفنية في مشوار رجاء الجداوي وأكثرها رعبا، حيث وقفت في بداياتها أمام فنانين عمالقة أمثال يوسف وهبي وعمر الشريف وهند رستم وسعاد حسني وعبد المنعم إبراهيم، وقالت عن هذه التجربة إنها لم تكن تتخيل أنها ستقف أمام هؤلاء النجوم، إلا أنهم شجعوها وعلموها الكثير حتى تظهر بشكل جيد أمام الكاميرا.

أصولها السعودية

رغم أن رجاء الجداوي ولدت في مدينة الإسماعيلية، ثم انتقلت إلى القاهرة برفقه شقيقها الأكبر "فاروق" للإقامة مع خالتها الفنانة تحية كاريوكا التي تولت رعايتهما. إلا أن الجداوي لها أصول تعود إلى إحدى دول الخليج، جدها الثاني من مواليد السعودية، وكان يملك صنادل بحرية قبل أن ننتقل للإقامة في مدينة السويس، ولقب الجداوي تم إطلاقه على العائلة نسبة إلى مدينة جدة.

الإعلامية رجاء الجداوي

اقتحمت رجاء الجداوي مجال تقديم البرامج وبدأت بالإذاعة في عام 1990 من خلال برنامج منوعات اجتماعي يبحث في مشاكل الناس، ثم تعاونت مع الإعلامي عمرو أديب في إحدى القنوات الخاصة، واستمرت في العمل معه لمدة 15 عاما.