الإثنين 17 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الكهرباء : 335 مليون جنيه لتطوير شبكة الكهرباء ببني سويف خلال 6 سنوات

  أكدت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة أن إجمالي الاستثمارات في نطاق محافظة بني سويف، إحدى المحافظات التابعة لنطاق عمل شركة مصر الوسطى لتوزيع الكهرباء، خلال الفترة من 2014 وحتي 2020 بلغ 335 مليون جنيه، مشيرا إلى أن عدد المشتركين بالمحافظة بلغ 800 ألف مشترك عام 2020، بزيادة قدرها 145 ألف مشترك عما كانت عليه عام 2014.



وأوضحت الوزارة - في بيان اليوم /الثلاثاء/ - أنها نفذت أعمال توسع وإحلال لرفع كفاءة الشبكة الكهربائية بالمحافظة وتحسين الخدمة المقدمة للمشتركين، حيث أضيفت 7 موزعات جديدة، ونفذت 196 محولا جديدا، وأضيفت قدرة 129.5م.ف.أ ، بالإضافة إلى 161 كشكا معدنيا، وتركيب 1768 عامود جهد متوسط و2495 عامود جهد منخفض.

وأضاف البيان أنه تم تنفيذ أعمال توسعية وإحلال بشبكة الجهد المتوسط بتنفيذ حوالي 279.5 كم كابلات و166.7 كم موصلات، وتنفيذ أعمال توسع وإحلال بشبكة الجهد المنخفض بتنفيذ حوالي 8.2 كم كابلات و 946.5 كم موصلات.

وفي إطار حرص الدولة على تأمين المواطنين من المخاطر، أوضحت الوزارة أنه تم تنفيذ 117 عملية ضمن مشروع تحويل الخطوط الهوائية للجهد المتوسط المارة أعلى الكتل السكنية بالمحافظة بإجمالي تكلفة 85 مليون جنيه بطول 85 كم. وفي مجال مواكبة التطور التكنولوجي ومعالجه أخطاء فواتير الكهرباء التي كانت من أهم مشاكل العملاء، تم تركيب 190 ألف عداد مسبق الدفع و4000 عداد ذكي، كما تم تنفيذ خطة لتطوير مراكز خدمة العملاء بجميع فروع الشركة بالمحافظة، بما يتناسب مع معايير ومؤشرات أداء مراكز الخدمة، وتيسير إجراءات التعاقد من خلال تدعيم جميع الهندسات بالحواسب الآلية والطابعات وتدريب العاملين على استخدام البرامج المتعددة، وتطبيق كثير من البرامج الجاهزة بالهندسات ومنها برنامج الشباك الواحد وتعليق لوحات إرشادية لهذه الخدمات معلقة بكل هندسة. وأشار البيان إلى أن تطوير الخدمات المقدمة من الشركة أدى إلى خفض متوسط زمن العطل سعياً إلى تحقيق رضاء المشتركين .

وأكد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الاهتمام الذي يوليه قطاع الكهرباء برفع مستوى الخدمة والشبكة الكهربائية، مشددا على أهمية استقرار التغذية الكهربائية وإصلاح كل الأعطال الطارئة في جميع المناطق، وضرورة الاهتمام برفع مستوى الأداء في القطاعات والإدارات المختلفة بالشركات.

وشدد على الاهتمام بتفعيل كل الآليات الخاصة بدقة القراءات والتأكيد على تفعيل برنامج القراءة الموحد، وتكثيف الجهود في التفتيش لمواجهة سرقات التيار الكهربائي.