الجمعة 7 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

"الضرائب": فريق عمل لتقديم الدعم الفني والميداني للممولين لانضمامهم لمنظومة الفاتورة الإلكترونية

رضا عبد القادر
رضا عبد القادر

قال رئيس مصلحة الضرائب رضا عبد القادر إن المصلحة قامت بتشكيل فريق عمل لتقديم الدعم الفني والميداني للممولين والتواصل معهم؛ لتذليل العقبات التي تواجههم للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.



جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها الهيئة العامة للاستعلامات (مركز إعلام بورسعيد) اليوم، بالتعاون مع مصلحة الضرائب المصرية عبر (الفيديو كونفرانس)، بحضور عدد من رجال الأعمال والقانونيين والإعلاميين وقيادات المصلحة.

وأضاف عبد القادر أن المصلحة تقوم بتذليل كل العقبات التي قد تواجه الشركات بما يضمن التطبيق المرن والمبسط لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

وأشار إلى أن المصلحة أصدرت قرارا بإلزام 347 شركة مسجلة بالمركز الضريبي لكبار الممولين كمرحلة ثانية بإصدار فواتير ضريبية إلكترونية عما تبيعه من سلع أو تؤديه من خدمات، وذلك اعتبارا من 15 فبراير 2021، وأن المرحلة الثالثة ستكون في 15 مايو 2021 وتشمل باقي المسجلين بمركز كبار الممولين.

وأوضح أن منظومة الفاتورة الإلكترونية تعد أحد المشروعات الضخمة التي تنفذها مصلحة الضرائب في ظل التحول الرقمي للدولة، وتعد مصر من أوائل الدول ورائدة في الشرق الأوسط في تطبيق المنظومة.

من جانبه، قال مدير مساعدة المسجلين بمصلحة الضرائب الدكتور محسن الجيار إن منظومة الفاتورة الإلكترونية لها فوائد متعددة منها ضم الاقتصاد غير الرسمي وتحقيق العدالة الضريبية، بما يسهم في تعظيم موارد الدولة، وهو ما يعود بالنفع على المواطن في شكل خدمات صحية وتعليمية وأمنية

بالإضافة إلى الفوائد التي تعود على الممول من تحسين مركزه الضريبي وتصنيفه من الملفات منخفضة المخاطر، فضلا عن تسهيلات رد الضريبة 

واعتماد الخصم الضريبي وتقليل تكلفة الأرشفة الورقية.

واستعرض الجيار الشروط الأربعة إلى الانضمام لمنظومة الفواتير الإلكترونية، وهي التسجيل على المنظومة الجديدة والتوقيع الإلكتروني وتكويد السلع والخدمات بالإضافة إلى التكامل مع المنظومة.

وأشار إلى أنه صدر قرار وزير المالية بإلزام 134 شركة للدخول بمنظومة الفاتورة الإلكترونية منتصف نوفمبر الماضي، وجار اتخاذ الإجراءات القانونية والتحويل للنيابة تجاه الشركات التي لم تلتزم بالانضمام إلى منظومة الفاتورة الإلكترونية في مرحلتها الأولى.

وأوضح أن مركز الاتصالات المتكامل ورقمه (16395) على استعداد لتقديم كل الدعم الفني حتى إتمام عملية الانضمام إلى منظومة الفواتير الإلكترونية.