الخميس 29 أكتوبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

أنصح الشباب بممارسة الرياضة للحفاظ على صحتهم

نجم الكانوي والكياك "علي حسن": أحلم بالمنافسة على ميدالية أولمبية.. بطل من ذهب (67)

يعتبر "علي حسن" أحد أبرز نجوم منتخب الكانوي والكياك ويتميز بامتلاكه بمجموعة من المقاومات والمهارات التي تجعله امل ومستقبل اللعبة في السنوات المقبلة.



ونجح في تحقيق العديد من الإنجازات طوال مشواره مع اللعبة أبرزها المشاركة في أكثر من بطولة عالم، كما أحرز المركز 15 في منافسات الفردي ببطولة العالم الأخيرة، بالإضافة إلى حصوله على المركز 12 في منافسات الزوجي في آخر بطولة عالم بالإضافة إلى تأهلي إلى أولمبياد طوكيو.

"بوابة روزاليوسف" حاورته ضمن سلسلة حوارات "بطل من ذهب"، التي تجريها مع أبطالنا المصريين في مختلف الألعاب، وإلى تفاصيل الحوار.

متى بدأت مشوارك مع الكانوي والكياك؟

بدأت ممارسة الكياك وعمري 13 عامًا داخل جدران النادي المصري للتجديف، وقبل ممارستي للعبة مارست رياضة التجديف لمدة 3 سنوات.

 

ما أكثر شيء جذبك لهذه اللعبة؟

في البداية كان لدي فضول أن أخوض التجربة، لكن بعد ممارستي لها وجدت أنها لعبة ممتعة وأنها رياضة فردية وجماعية.

 

حدثنا عن أبرز إنجازاتك مع الكانوي والكياك طوال تاريخيك مع اللعبة؟

المشاركة في أكثر من بطولة عالم، وأحرزت المركز 15 في منافسات الفردي ببطولة العالم الأخيرة، بالإضافة إلى حصولي على المركز 12 في منافسات الزوجي في آخر بطولة عالم بالإضافة إلى تأهلي إلى أولمبياد طوكيو.

 

ماذا عن خطة إعدادك للمشاركة في أولمبياد طوكيو خاصة مع توقف النشاط؟

حاليا نخوض معسكرًا داخليًا بالقاهرة وبإذن الله سنخوض عددًا من المعسكرات الخارجية خلال الفترة المقبلة، استعدادا لخوض المنافسات الأولمبية.

 

أصعب الظروف التي تواجهك حاليا في ظل توقف النشاط؟

التوقف عن التدريب لمدة 4 أو 5 شهور، وهو ما لم أعتد عليه طوال 14 سنة مارست فيها الرياضة.

 

كيف تستطيع التغلب على هذه الظروف والحفاظ على لياقتك البدنية والذهنية؟

كنت أسعى دائما للحفاظ على لياقتي البدنية والذهنية، والحفاظ على وزني عن طريق ممارسة الجري وركوب العجل.

 

ما رأيك فيما شهدته منظومة الرياضة المصرية في الفترة الأخيرة من تطوير في البنية الأساسية والتشريعية؟

تشهد منظومة الرياضة المصرية في الفترة الأخيرة تطورًا كبيرًا، وأكبر دليل على ذلك البداية في بناء القرية الأولمبية بالعاصمة الإدارية والتي تم إنشاؤها على أحدث طراز.

 

هل حدث أي تعديل أو تغيير في الخطة؟

بالتأكيد حدث تعديل وتغيير كبير في الخطة خاصة بعد تأجيل الأولمبياد لمدة عام، وهو ما أتاح لنا متسعًا من الوقت من أجل الاستعداد بقوة لخوض المنافسات الأولمبية.

 

هل تأثر مستواك بسبب توقف النشاط لفترة طويلة؟

بالتأكيد تأثر، وذلك بسبب توقفي عن ممارسة التدريبات الفنية للعبة لمدة تجاوزت الـ4 أشهر.

 

كم عدد الساعات التي تقضيها في التدريب حاليا؟

أتدرب مرتين يوميا 6 أيام في الأسبوع، مدة كل تدريب من ساعة ونصف إلى ساعتين يوميا.

 

ماذا عن تصنيفك العالمي والأولمبي حاليا؟

الـ15 عالميا في سباق 100 متر في الفردي، والـ12 عالميا في سباق 200 متر في الزوجي.

 

هل رياضة الكانوي والكياك المصرية قادرة على المنافسة وبقوة على المنافسة على ميدالية أولمبية؟

صعب جدا المنافسة على ميدالية أولمبية في طوكيو، ولكن بالتأكيد سنبذل قصارى جهدنا لتحقيق مركز متقدم في تلك الدورة، لكننا سننافس وبقوة على ميدالية أولمبية في باريس 2024.

 

من أبرز نجوم العالم المتوقع المنافسة معهم على ميدالية أولمبية؟

أبطال ألمانيا والمجر وإسبانيا.

 

ما حلمك وطموحك القادم؟

تحقيق مركز متقدم في أولمبياد طوكيو، والمنافسة على ميدالية أولمبية في باريس 2024.

 

بماذا تنصح للشباب؟

أنصحهم بممارسة الرياضة للحفاظ على صحتهم، بالإضافة إلى أن الرياضة تعلمنا الالتزام.

 

ماذا عن رؤيتك للإصلاحات التي شهدتها مصر بعد ثورة ٣٠ يونيو؟

حدثت تغييرات كثيرة وتطورات ملموسة بعد ٣٠ يونيو.

 

كيف ترى اهتمام الرئيس بالشباب وبناء الإنسان المصري جسديًا وفكريًا؟

اهتمام الرئيس بالشباب أدى إلى حدوث تطوير كبير في الأندية ومراكز الشباب، بالإضافة إلى بنائه فكريًا عن طريق الأنشطة والمؤتمرات مثل مؤتمر الشباب.