الخميس 1 أكتوبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

بطلة الشيش

يارا الشرقاوي: الرئيس السيسي أكبر داعم لنا لمواصلة الإنجازات .. بطل من ذهب (22)

تمتلك مصر مجموعة من المواهب الشابة والأبطال الرياضيين في مختلف الألعاب، والمتوقع لهم المنافسة على ميدالية أولمبية في الدورة المقبلة بطوكيو ٢٠٢١، التي كان من المقرر إقامتها صيف هذا العام، وتم تأجيلها لمدة عام، لتقام صيف العام القادم، وذلك نظرا لانتشار فيروس كورونا.



 

وقد حرصت "بوابة روزاليوسف" على تسليط الضوء على هؤلاء الأبطال، عن طريق إجراء سلسلة حوارات معهم، يتم نشرها تباعًا، وحوار اليوم مع بطلة سلاح الشيش المصرية الصاعدة "يارا الشرقاوي"..وإلى تفاصيل الحوار.

 

متى بدأت ممارسة رياضة سلاح الشيش؟

 

بدأت ممارسة اللعبة وعمري 6 سنوات، ووالدتي هي صاحبة قرار ممارستي للعبة بعد أن شاهدتني وأعجبت بي، وانتابها شعور بأنها لعبة مختلفة.

 

ما أبرز إنجازاتك التي حققتها طوال مشوارك مع اللعبة؟

 

ذهبية بطولة البحر المتوسط للناشئات تحت 20 سنة، ذهبية البطولة الإفريقية للناشئات تحت 20 سنة، ذهبية البطولة العربية للناشئات تحت 20 سنة، شاركت بأولمبياد الشباب 2014.

 

 إلى من يرجع الفضل في كل هذه الانجازات؟

 

طبعا الفضل بعد توفيق ربنا يرجع إلى أهلي، ونادي الشمس، والمدربين الذين تدربت على أيديهم طوال مشواري مع اللعبة.

 

 كيف تستطيعين المحافظة على وزنك ولياقتك البدنية في ظل توقف النشاط؟

 

لم نتوقف عن أداء التدريبات، والجهاز الفني للمنتخب وضع لنا برنامج تدريب يوميًا، ودائما يتواصلون معنا من أجل الاطمئنان على سير البرنامج التدريبي بشكل سليم بالطبع.

 

 ما رأيك في قرار اللجنة الأولمبية الدولية تأجيل أولمبياد طوكيو لمدة عام في ظل انتشار فيروس كورونا؟

 

في مصلحتنا وأعطانا الفرصة للتدريب اكتر وتزويد مهاراتنا.

 

 كيف ترين فرصتك في المنافسة على ميدالية في أولمبياد طوكيو؟

 

ستكون المشاركة الأولمبية الأولى لي على صعيد الكبار، وبالتأكيد أي رياضي عنده طموح من أجل التتويج بميدالية أولمبية، وبالتأكيد أسعى لتحقيق الميدالية الأولمبية الأولى لي في طوكيو، لكن لا أستطيع أن أحدد فرصتي في التتويج، كل ما يمكنني أن أعد به أنني سأبذل قصارى جهدي في المنافسات وألعب كل مباراة على حدة وكأنها المباراة النهائية.

 

 متى نرى سلاح الشيش المصري قادرًا على المنافسة على ميدالية أولمبية؟

 

قادرون على المنافسة على ميدالية أولمبية في طوكيو وتكرار إنجاز أولمبياد 2008 بلندن، بتتويج بطلنا المصري الأولمبي علاء أبو القاسم بالميدالية الفضية، ولدينا العديد من النجوم يستطيعون المنافسة على ميدالية أولمبية في طوكيو ابرزهم علاء أبو القاسم، محمد عامر.

 

هل تأثر مستواك بعض الشيء بسبب توقف النشاط وبقائك في المنزل؟

 

بقدر المستطاع الحمد لله نجحت في الحفاظ على لياقتي البدنية والذهنية.

 

 ما أصعب الظروف التي تواجهك خلال الفترة الحالية وتقف عائقا أمام حلم الميدالية الأولمبية؟

 

كنت أعاني في الفترة الماضية من إصابة في الركبة، لكن الحمد لله الآن تخلصت من هذه الإصابة وبدأت التدريب من جديد.

 

 ما أبرز اللاعبات المتوقع ان ينافسنك للحصول على ميدالية أولمبية في طوكيو؟

 

اي لاعب أو لاعبة ينجح في حجز تذكرة التأهل إلى الأولمبياد متوقع له المنافسة على ميدالية أولمبية، وبالأخص بطلات العالم وأصحاب التصنيف العالمي.

 

ما تصنيفك العالمي؟

 

44 عالميا.

 

 ما أقرب البطولات المتوقع أن تشتركي فيها عقب عودة النشاط؟

 

بطولة كأس العالم المقرر إقامتها خلال شهر نوفمبر المقبل.

 

 كم عدد المعسكرات الخارجية المتوقع أن تنضمي لها قبل مشاركتك في أولمبياد طوكيو؟

 

يتم التنسيق بين الجهاز الفني للمنتخب واتحاد السلاح، لكن حتى الآن لم يتم ابلاغنا بأي معسكرات خارجية خلال الفترة المقبلة.

 

 ماذا عن رؤيتك فيما شهدته منظومة الرياضة من تطوير في البنية الأساسية والتشريعية؟

 

السلاح المصري شهد خلال الفترة الأخيرة طفرة كبيرة، ففي الماضي كنا نعاني من عدم توافر أشياء كثيرة، لكنها الآن متوافرة، مثل المشاركة في بطولات خارجية والمعسكرات الداخلية والخارجية، وتوفير مدرب لياقة بدنية لنا يعتبر من أفضل المدربين في العالم، ودكتور تغذية، وزيادة الاهتمام والرعاية من مجلس إدارة اتحاد السلاح المصري.

 

 هل تعتبر مشاركتك بأولمبياد طوكيو المشاركة الاخيرة لك على الصعيد الأولمبي قبل اتخاذك قرار الاعتزال؟

 

لا طبعا، أنا ما زلت صغيرة في السن، وهذه تعتبر أول مشاركة على صعيد منافسات الكبار وإن شاء الله سأستمر.

 

 حدثينا عن حلمك وطموحك المقبل؟

 

تحقيق ميدالية أولمبية في طوكيو 2021، أو في أولمبياد باريس 2024، والتتويج بميدالية ببطولة العالم المقبلة.

 

ما نصيحتك للشباب؟

 

أي شخص عنده حلم سواء رياضيا أو في سوق العمل أو في حياته العامة يسعى لتحقيق حلمه، الحلم مهما تأخر اكيد سيتحقق.

 

ماذا عن رؤيتك للإصلاحات التي شهدتها مصر بعد ثورة ٣٠ يونيو؟

 

بالتأكيد حدث تطوير، وأكبر دليل على ذلك الشوارع التي تم تغييرها تمامًا، والعاصمة الإدارية الجديدة، وكلنا شاهدنا أنه تم إنشاؤها على أعلى مستوى، كل ذلك يجعلنا نشعر بأن مصر تسير على الطريق أو الاتجاه الصحيح.

 

كيف ترين اهتمام الرئيس السيسي بالشباب وبناء الإنسان المصري جسديًا وفكريًا؟

 

بالتأكيد شيء عظيم وله تأثير كبير على الجانب النفسي، وتكريم الرئيس لنا أكبر دافع وحافز لنا ويشجعنا على مواصلة الإنجازات.

 

 ما دور الرياضة في مكافحة التطرّف؟

 

الرياضة لها دور إلى حد كبير بأنها تشغل وقتك بحاجة مفيدة تبعدك عن أي افكار متطرفة.