الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

تحويل مستشفى القلب والصدر لمستشفى عزل بالمنيا

عقد الدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن، رئيس جامعة المنيا، اجتماعًا موسعًا مع أعضاء مجلس إدارة المستشفيات الجامعية؛ لمتابعة جودة أداء المستشفيات الجامعية ورفع درجة استعداداتها القصوى لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد، وتعزيز الدور المنوط بها خلال الفترة القادمة، نظرا لما تشهده البلاد من ارتفاع حالات الإصابة. 



جاء ذلك بحضور الدكتور محمد عبد المحسن عميد كلية الطب، والدكتور أيمن محمد حسانين المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، ومديري المستشفيات الجامعية، ورؤساء الأقسام بكلية الطب، وأمين الجامعة المساعد لشؤون المستشفيات الجامعية.

واستهل رئيس الجامعة الاجتماع بتوجيه الشكر لجميع الأطقم والكوادر الطبية بجامعة المنيا التي تبذل قصارى جهدها وتبدي تعاون كبيراً خلال هذه الفترة الحرجة، باعتبارهم خط الدفاع الأول لمواجهة جائحة كورونا.

حيث ناقش المجلس الاستعدادات اللازمة والأمور الفنية لتحويل مستشفى القلب والصدر بالمنيا الجديدة لمستشفى عزل، مع توفير البدائل لاستمرار خدماتها والعمل بجميع أقسامها، من خلال تسخير جميع إمكانيات المستشفى الجامعي للقلب والصدر بما تمتلكه من قدرات استيعابية تصل إلى 80 سريراً خُصص منهم 22 سريرا عناية فائقة، وتم تزويدها بـ 18 جهازاً للتنفس الصناعي؛ لتأهيل المستشفى لاستقبال المصابين بعدوى فيروس كورونا المستجد.

وأكد د. "عبد النبي"، أن الجامعة تضع نصب أعينها صحة وسلامة أطقمها الطبية وجميع منتسبيها وتتابع عن كثب بالتنسيق مع المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية، وكافة مؤسسات الدولة المعنية، وضع الآليات وخطط التعامل التي تضمن التعامل الآمن عند ظهور أية حالات مصابة بالفيروس.

كما طالب رئيس الجامعة، أعضاء المجلس بتفعيل القانون الموحد واللائحة التنفيذية لقانون تنظيم العمل بالمستشفيات الجامعية، بما يتلاءم مع توفيق الأوضاع واستكمال اللوائح والنظم المالية والإدارية بما يتفق مع أحكام قانون تنظيم العمل بالمستشفيات الجامعية، واللائحة التنفيذية له، من مواصفات واشتراطات ومتطلبات فنية لازمة لعمل المستشفيات الجامعية طبقًا لمعايير الجودة المتعارف عليها محليًا وعالميًا.

كما وجه رئيس الجامعة، بتشكيل لجنة عُليا معنية  لإدارة أزمة كورونا بمستشفى العزل، تضم مجموعة من الكوادر والخبرات المتخصصة يترأسها الدكتور محمد عبد المحسن عميد كلية الطب، وبعضوية كلًا من الدكتور أيمن محمد حسانين، المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، والدكتور نزار رفعت مدير مستشفى القلب والصدر بالمنيا الجديدة، والدكتور أشرف عثمان مدير مستشفى المنيا الجامعي الرئيسي، والدكتور أحمد فتحي ماضي مدير وحدة مكافحة العدوى بالمستشفيات الجامعية، وعبد الناصر حسان أمين عام الجامعة المساعد لشؤون المستشفيات الجامعية، على أن يكون لهذه اللجنة كامل الصلاحيات والاختصاصات لتنظيم العمل بمستشفى العزل، بالتنسيق مع المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية والجهات المعنية.

كما ناقش المجلس توفير الأطقم الطبية للمستشفيات الجامعية المُزمع افتتاحها قريباً، من خريجي المعاهد وكليات التمريض بجامعة المنيا، نظراً للحاجة الماسة لهم خلال الفترة القادمة.