الأحد 20 سبتمبر 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

"حفتر" لـ"أردوغان": لولا أجدادي العرب لكنت الآن تعبد الشمس والنار والنجوم

وجه المشير خليفة بلقاسم حفتر القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية، كلمة للمتظاهرين في ساحة الكيش ببنغازي قائلاً: تحية لكم وأنتم الصابرون، الذين اخترتم التعبير وتلقين المعتوه التركي درسًا بطريقتكم.



وقال المشير حفتر، موجها كلمته إلى أردوغان: هذا المعتوه المسعور يسعى في بلادنا لإحياء إرث إمبراطوريتهم الهالكة، التي ما كانت لولا أن جرد أجدادنا العرب سيوفهم، على رقاب أجداده وإلا لكان مختل تركيا لازال على كفره وضلاله يعبد الشمس، والنار، والنجوم.

  وأوضح، أن القوات المسلحة العربية الليبية على تخوم قلب طرابلس وقاب قوسين أو أدنى من تحريرها، مؤكدا أنه لا مساومة على ثوابت حتى تعود طرابلس حرة آمنة مطمئنة عاصمة لكل الليبيين، ولا سلم إلا بنزع سلاح عصابات الميليشيات ومغادرة المرتزقة لأرضنا.

 

وأنهى القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية كلمته، بتوجيه التحية إلى الشهداء وشباب ليبيا وعواقلها الكرام.