عاجل
الخميس 23 مايو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
اعلان we
البنك الاهلي

عاجل.. موظفو جوجل: طردنا من العمل لمشاركتنا في احتجاج صامت ضد إسرائيل

جوجل
جوجل

قدم العشرات من موظفي جوجل الذين تم فصلهم مؤخرًا شكوى إلى المجلس الوطني لعلاقات العمل في الولايات المتحدة الأمريكية مؤكدين أنهم طُردوا بسبب احتجاج شاركوا فيه ضد عقد الحوسبة السحابية الذي وقعته الشركة مع الحكومة الإسرائيلية.



الديمقراطية الأمريكية تنفضح يومًا بعد يوم.. تعسف إدارة جوجل

 

 انتقمت شركة جوجل من الموظفين الأمريكيين لمشاركتهم في احتجاج كان له علاقة مباشرة بظروف عملهم في الشركة.

وبحسب الموظفين، كانت وقفة احتجاجية هادئة دون أي اضطرابات خاصة، والآن يطالب الموظفون شركة جوجل بإعادتهم إلى العمل وعدم المساس بأجورهم. 

 

وأصدر متحدث باسم جوجل بيانًا الشهر الماضي قال فيه إن مظاهرات العمال تعتبر إزعاجًا، "فالعمال يحتلون أماكن العمل ويجعلون العمال الآخرين يشعرون بالتهديد وعدم الأمان في أماكن عملهم". 

 

وأضاف أن سلوكهم غير مقبول، "لقد تأكدنا بعناية وتأكدنا من أن الشخص الذي توقف عمله كان متورطًا بشكل مباشر في تعطيل العمل داخل مبانينا، ونحن واثقون من تصرفاتنا".

 

ومؤخرًا، جرت المظاهرات في مكاتب جوجل في نيويورك وفي مدينة سانفيل في كاليفورنيا، وهؤلاء موظفون أعضاء في مجموعة No Tech for Apartheid، التي تضم موظفي جوجل وأمازون.

 وبحسب بيان رسمي للمجموعة، تم فصل 50 موظفًا في Google بسبب الاحتجاجات، ووفقًا للبيان، كان جزء كبير منهم من المارة الذين لا يشاركون بشكل فعال في الاحتجاجات في مكان العمل.

وقالت زيلدا مونتيس، مهندسة البرمجيات السابقة في الشركة والتي كانت تعمل في مجال البرمجيات: "يجب أن نعارض قمع جوجل لمحاولة منع العمال من التنظيم، ويجب أن تتحمل جوجل مسؤولية إجراءاتها الانتقامية ضد العمال الذين يسعون إلى تطبيق القيم الأخلاقية في أماكن عملهم" منتقدة طردهم لمشاركتهم في الاحتجاج.

وعقب الاحتجاجات التي شهدتها شركة جوجل، أرسل الرئيس التنفيذي للشركة، ساندر بيتشاي، رسالة بالبريد الإلكتروني إلى جميع موظفي الشركة دعا فيها الموظفين إلى إبعاد السياسة عن مكان العمل. 

وشدد في رسالته على أن "هذا عمل وليس مكانًا للتصرف بطريقة تربك  العمل وتزعج الزملاء". 

ومضى بيتشاي في دعوة موظفي Google إلى عدم تنبي القضايا المثيرة للخلاف السياسي في مكان العمل".

 

 

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز