عاجل
الجمعة 14 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
اعلان we
البنك الاهلي

تعرف على أسعار الذهب اليوم الاثنين 27 مارس 2023 في مصر

سعر الذهب
سعر الذهب

سعر الذهب اليوم الاثنين 27 مارس 2023 شهد ارتفاعا ملحوظًا في سوق الصاغة والمجوهرات المصرية, وسجلت الأوقية عيار 24 أجود وأنقى أنواع الذهب، والأقل شوائب سعرًا قدره 70 ألفًا و908جنيهًا.



 

سعر الذهب اليوم الاثنين 27 مارس 2023 :

 

وتنشر "بوابة روزاليوسف"، لقرائها أسعار الذهب في مصر خلال التعاملات المسائية ، اليوم الاثنين 27 مارس 2023 في ظل حالة عدم  استقرار أسعار الذهب في أسواق المال عالميًا.

 

سعر اليوم27 مارس 2023

 

سجل جرام الذهب عيار 21، سعرًا يتراوح من 1675 الى 1680جنيهًا، على خلفية عدم استقرار في السعر العالمي للمعدن الأصفر عقب صعوده لمستويات قاربت  1840 جنيها  مصريًا.

أسعار الذهب في مصر اليوم 27/ 3 / 2023 :

جرام الذهب عيار 10 سجل 950جنيهًا.

جرام الذهب عيار 14 سجل 1330جنيهًا.

جرام الذهب عيار 18 سجل 1710جنيهًا.

جرام الذهب عيار 21 سجل 1995جنيهًا.

جرام الذهب عيار 24 سجل 2280جنيهًا.

 

سعر الذهب في مصر.. تحديث يومي

 

وسجل الجنيه الذهب، في سوق الصاغة والمجوهرات المصرية، سعرًا قدره 15960جنيهًا.

وأسعار الذهب في مصر تختلف بحسب المصنعية، إذ تتفاوت قيمة المصنعية من محل صاغة لآخر ويتراوح متوسط سعر المصنعية والدمغة في محلات الصاغة بين 30 و65 جنيهًا باختلاف نوع عيار الذهب، وباختلاف محلات الصاغة ومن محافظة إلى أخرى ومن تاجر إلى آخر.

 

أسباب ارتفاع أسعار الذهب اليوم الاثنين 27 مارس 2023 :

  • تعزيز الدولار الأمريكي، وهو دعم قيمة الدولار الأمريكي المعتمدة على بيانات الاقتصاد الكلي للولايات المتحدة الأمريكية، وساهم ذلك بِتعزيز قيمة الدولار مقابل قيم العملات الأخرى في السلة المالية، ومن المُتوقّع أنّ التحسن الذي يشهده الاقتصاد الأمريكي الكلي سيؤدي إلى رفع أسعار الفوائد الماليّة.

 

  • سعر الفائدة؛ وهو عبارة عن قيمة مالية إضافية تُدفع مقابل الحصول على قروض أو شراء منتجات عن طريق الائتِمان، ويعتمد موعد رفع سعر الفائدة على طبيعة النموّ الاقتصادي؛ ممّا يؤدّي إلى أن يبحث المُستثمرون عن مؤشرٍ من البنك الاحتياطيّ الفيدرالي حول الموعد الخاص برفع سعر الفائدة، والذي يؤدّي إلى انخفاض سعر الذهب.

 

  •  ارتفاع القوّة الشرائيّة وزيادة النموّ الاقتصادي؛ حيث إنّ أغلب القِطاعات الاقتصاديّة الناشئة في الدول شهدت نموًّا كبيرًا في عام 2012م، ونتج عن ذلك عدم اهتمامها بشِراء الذهب نتيجةً للقوّة الاقتصاديّة التي تتميّزُ بها، مع تخلّي الهند والصين عن فكرة شراء كميّات الذهب المُتوافرة، أو جمعها معاً في وِعاءٍ واحد.

 

  • الأزمات الخاصة في ديون دول اليورو؛ حيث طرحت مجموعة من المَصارف المركزيّة في معظم الدول التابعة لمنطقة اليورو العديد من كميّات الذهب، لكنّه شَهد في المقابل ضعفاً في كميّة الطلب المُترتّبة عليه؛ ما أدّى إلى تَراجع أسعاره.

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز