عاجل
الأحد 3 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك الأهلي

إفريقيا جنوب الصحراء التسمية والمصطلح

د إبراهيم محمد مرجونة
د إبراهيم محمد مرجونة

أطلق الجغرافيون والمؤرخون العرب على المنطقة التي تقع جنوب الصحراء الكبرى مصطلح (بلاد السودان)، وأصل هذه التسمية مستوحى من لون البشرة، التي تميز سكان تلك المنطقة عن غيرهم.



وقد أورد لنا ابن رسته (ت300ه/912م) رواية في هذا الصدد تقول: "إِنَّ السودان والحبشة يسكنون في بلاد تحاذيها البروج من بين مدار الحمل إِلى السرطان، وأَنَّ الشمس في هبوطها وصعودها في تلك البروج تتوسط السّماء التي تسخن أهويتهم، وتحرقهم؛ ولهذا صارت ألوانهم سواء، وشعورهم قططه، وأبدانهم يابسة، وأطباعهم حارة"، وقد عرف القلقشندي (ت821ه/1418م) بلاد السودان بأَنَّها: "بلاد متسعة الأرجاء، رحبة الجوانب، حدّها من الغرب البحر المحيط، ومن الجنوب الخراب مِمَّا يلي خط الاستواء، ومن الشرق بحر القلزم مِمَّا يلي بلاد اليمن، ومن الشمال البراري الممتدة بين الديار المصرية وأرض برقة ، وبلاد البربر، ومن الجنوب المغرب إِلى بحر المحيط"، 

أمّا القزويني (ت682ه/1283م) فقد عرّف بلاد السودان بأَنَّها: "بلاد كبيرة وأرض واسعة، ينتهي شمالها إِلى أَرض البربر، وجنوبها إِلى البراري، وشرقها إِلى الحبشة، وغربها بحر المحيط"،

أَمّا أبو الفدا (ت732ه/1332م) فيحدد بلاد السودان بأَنَّها: "جهة الجنوب، وأَنَّها بلاد كثيرة الأجناس المختلفة من الحبش، والنوبة، والتكرور، والزيلع، وغيرهم".

أمَّا ابن خلدون (ت808ه/1406م)، فإِنَّهُ عندما يتحدث عن أمم السودان يقول: "... إِنَّهم أصناف، وشعوب، وقبائل، أشهرهم بالمشرق الزنج، والحبشة، والنوبة".

وعليه، واعتمادًا على ما ورد من نصوص جغرافية يمكننا القول: إِنَّ إفريقيا جنوب الصحراء هي المنطقة الممتدة من المحيط الأطلسي غربًا إِلى البحر الأحمر شرقًا، وأَنَّ اسم السودان هو ما يطلق على تلك المنطقة، وما تشتمله من قبائل، وهو وصف للمنطقة الإفريقية التي تقع إِلى جنوب الصحراء الكبرى.

ويمكن تقسيم بلاد السودان على ثلاثة أقسام على النحو الآتي:

1.    السودان الشرقي: ويمتد من البحر الأحمر شرقًا حتّى حدود القيم دارفور غربًا، وتضم الحوض الأعلى والأوسط لنهر النيل، فضلًا عن الساحل الشرقي لإفريقيا، وقد غلب عليه عند العرب ما قبل القرن الرابع الهجريّ حتّى السادس الهجريّ بلاد الزنج ، إِلَّا أَنَّ كلمة السودان كانت تشمله أيضًا.

2.    السودان الأوسط: ويشمل المناطق المحيطة ببحيرة تشاد بين خطي عرض (22) شمالًا، و(10) جنوبًا، وبين خط طول (10) شرقًا، و(15) غربًا، وتحده إمارة الهوسا من الغرب وإقليم دارفور من الشرق ، والصحراء الكبرى شمالًا، والغابات الاستوائية جنوبًا، وقامت في هذا القسم من بلاد السودان عِدَّة ممالك من أبرزها: مملكة كانم، وسلطنة البرنو.

3.    السودان الغربي: ويشمل المناطق الواقعة بين حوض نهر السنغال، ونهر جمبيا، والمجرى الأعلى لنهر الفولتا، والحوضين الأعلى والأوسط لنهر النيجر؛ مِمَّا يساعد على وجود الزراعة وحياة الاستقرار، وتكاد تتطابق السودان الغربي مع حدود دولة مالي في عهد ازدهارها واتساعها؛ إذ قامت هذه الدولة في هذا القسم.

أستاذ التاريخ والحضارة الإسلامية

وكيل كلية الآداب جامعة دمنهور  

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز