السبت 6 مارس 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

تزامنا مع الذكرى 69 لأعياد الشرطة..

الداخلية تواصل مبادرة "كلنا واحد" لتوفير السلع للجمهور بأسعار مخفضة

مبادرة كلنا واحد
مبادرة كلنا واحد

واصلت وزارة الداخلية فعاليات المرحلة السادسة عشر من مبادرة (كلنا واحد) والتي أطلقتها الوزارة بداية من يوم 10/1/2021 ولمدة شهر، بالتنسيق مع مختلف قطاعات الوزارة ومديريات الأمن على مستوى الجمهورية، لتوفير كافة مستلزمات الأسرة من (سلع غذائية وإستراتيجية وأساسية ، أدوات منزلية ، ملابس ، مفروشات ، مستلزمات إضاءة ، مستلزمات طبية وقائية ضد فيروس كورونا) بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق.



 

يتم ذلك بعدد من فروع السلاسل التجارية الكبرى (خير زمان– أولاد رجب- عبدالله العثيم– كارفور– العابد– المحلاوى ستورز– أوسكار– خير بلدنا– راية- أسواق فتح الله– الفرجانى– هايبر وان– هايبر الشرقية– سبينيس – إكسيبشن – هايبر الشرق – هايبر الشرق وعيد لبيب – مول القاهرة - كازيون ) تصل إلى (700) منفذ وسرادق على مستوى الجمهورية.. وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة والموردين من أصحاب الشركات التجارية المتخصصة فى تلك المجالات للمشاركة فى المبادرة.

  

مبادرة كلنا واحد
مبادرة كلنا واحد

 

جاء ذلك تحت رعاية رئيس الجمهورية لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لدعم منظومة الحماية الاجتماعية للمواطنين ، وبمناسبة الإحتفال بالذكرى الـ69لعيد الشرطة، واستمراراً لثوابت إستراتيجية وزارة الداخلية فى تكريس الدور المجتمعى لمنظومة العمل الأمنى من خلال المساهمة فى رفع العبء عن كاهل المواطنين، وذلك بالتنسيق مع كبرى الشركات والموردين وأصحاب السلاسل التجارية الكبرى لتوفير السلع المختلفة بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق.. الأمر الذي يضمن توافرها بشكل دائم وبالكميات التي تلبى كافة إحتياجات المواطنين، وتكفل الحصول عليها دون حدوث تكدسات ، بما يكفل سلامة المواطنين فى ضوء الإجراءات المتبعة للوقاية من انتشار فيروس "كورونا" المستجد والحد من تداعياته.

حيث تتوافر السلع بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تتراوح بين 30% إلى 50% .. وذلك بالمنافذ والسرادقات الموضحة على الموقع الرسمي لوزارة الداخلية (moi.gov.eg).

  

كما تم التنسيق مع مسؤولى ( عدد 4 من الكيانات الصناعية والتجارية الكبرى والموردين ) وإنشاء ( عدد 4 سرادقات ) بالميادين والشوارع الرئيسية بمحافظات (القاهرة ، الجيزة ، القليوبية ) لعرض وبيع منتجاتهم من السلع (الغذائية ، الصناعية) وبعض مستلزمات البيت المصري خاصة محلية الصنع ، وذلك بأسعار مخفضة أقل من مثيلاتها بالأسواق وبنسب تخفيض تتراوح ما بين 25% إلى 60% .

 

من جانبها شاركت منظومة "أمان" التابعة لوزارة الداخلية فى المبادرة للمساهمة فى تلبية إحتياجات المواطنين، حيث تضطلع المنظومة بتجهيز العديد من المنافذ الثابتة والمتحركة لطرح السلع الغذائية بأسعار مخفضة للمواطنين بالأماكن النائية والقرى بكافة المحافظات ، بالتنسيق مع مديريات الأمن لتخفيف العبء عن كاهل المواطنين، بما يعد ترجمة واقعية لإهتمام الوزارة بتلبية الإحتياجات المجتمعية للمواطن من خلال توفير السلع والمستلزمات الأساسية، والإستجابة لمتطلباتهم بما يحقق توطيد العلاقات الإيجابية مع المواطنين ويسهم فى تحقيق مفهوم جودة العمل الأمنى.

وعلى جانب آخر تواصل الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة بالتنسيق مع مديريات الأمن على مستوى الجمهورية، تكثيف حملاتها التموينية المكبرة لمراقبة الأسواق للمحافظة على إستقرار الأسعار وضبط كافة صور الإحتكار.. والتحقق من توافر السلع بالأسواق ومدى صلاحيتها ومطابقتها للمواصفات، حفاظاً على الصحة العامة للمواطنين ، ولضمان وصول السلع للمواطنين بالأسعارالمناسبة والجودة الملائمة.

هذا وقد تم التنسيق مع كافة السلاسل التجارية لاتخاذ كافة الإجراءات الصحية والوقائية والاحترازية اللازمة لضمان سلامة المواطنين حال ترددهم على مختلف الأفرع.