الأربعاء 20 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

نداء عاجل إلى وزير الداخلية

مجدي عبد الغفار
مجدي عبد الغفار

يتابع الجمهور بشكل شبه يومي ما تنشره الصحافة بوسائطها المختلفة، مقروءة ومسموعة ومرئية، حول التطوير الذي تدخله وزارة الداخلية بشكل مستمر على خدماتها والتحسين المتواصل في مستوى الخدمات المقدمة للجمهور، سواء على مستوى الخدمات المرورية أو في ملف الأحوال المدنية، وكذا في مجال مكافحة الجريمة والجريمة المنظمة، إذ تمثل الوزارة اليد الطولى في تحقيق ونشر الأمن في ربوع البلاد. 



وتنشر الصحافة يوميًا توجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، بسرعة متابعة وملاحقة العناصر الجنائية شديدة الخطورة، وتصفية البؤر الإجرامية والعناصر الخطيرة منها، وتلك التي تقوم بالاتجار فى المواد المخدرة، وهي التوجيهات التي تضبط مستوى التناغم في جميع مستويات العمل بالوزارة، بداية من أقسام الشرطة ووصولًا إلى أعلى المستويات الإدارية والشرطية. 

وخلال الفترة الماضية تحملت الوزارة، ولم تزل تتحمل عبئًا كبيرًا بالمشاركة مع كافة مؤسسات الدولة في الخروج بالعملية الانتخابية على النحو الذي يلبي طموح المواطن ويحقق الأهداف العليا للدولة ممثلة في ضمان الاستقرار المجتمعي. 

ولما كانت الجريمة، تمثل أحد أهم عوامل هدم منظومة الاستقرار المجتمعي، فإن محاربتها والتصدي لمرتكبيها يمثلان الدور الأهم للوزارة بجانب أدوارها الأخرى التي لا تقل أهمية. 

بالتزامن مع انطلاق المرحلة الأولى من الانتخابات البرلمانية في 24 أكتوبر الماضي تعرض منزلي أنا ياسر نصر مدير تحرير جريدة «فيتو»، بمنطقة فيصل بالجيزة للسرقة من قبل أحد المسجلين بالمنطقة، ولحسن الحظ تمكنت كاميرات المراقبة في مدخل ومصعد العمارة من التقاط صورته بدقة وتحديد موعد صعوده ونزوله من وإلى العمارة التي كان يقيم بها أحد أقاربه. 

على الفور، أبلغت السادة القائمين على قسم الشرطة التابع له، ومشكورين تجاوبوا مع استغاثتي، وقاموا باتخاذ ما يلزم من إجراءات تمكنهم من الوصول للمتهم المعروف لكثير من سكان المنطقة وبالفعل أمرت النيابة بضبطه وإحضاره ولكن للاسف منذ ما يقرب من شهرين كاملين لم يتم التوصل للجاني حتى الآن. 

حين فقدنا الوسيلة التي تمكن الزميل من استرداد مفقوداتنا، التي تتضمن كميات كبيرة من المشغولات الذهبية والأموال وأجهزة الكمبيوتر والمحمول التي تمثل أغلب ممتلكات الأسرة لم يكن أمامنا سوى رفع الأمر برمته إلى معالي اللواء وزير الداخلية، للتدخل مشكورًا لإنهاء أزمة أسرة مصرية تعاني على مدار شهرين دون الوصول لحل.

ياسر نصر  عضو نقابة الصحفيين مدير تحرير جريدة "فيتو"