السبت 6 مارس 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

السودان تعلن خلوها من هذا المرض

أكد النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي بالسودان الفريق أول محمد حمدان دقلو، خلو السودان تماماً من مرض "حمي الوادي المتصدع" (وهو مرض فيروسي يصيب الحيوانات وخصوصا الماعز والأغنام وينتقل إلى البشر)، مشددا على أن "هذا المرض لا وجود له بالسودان" . 



 

ودعا دقلو، في كلمة خلال الجلسة الختامية لورشة "أزمة صادرات الماشية وخارطة الحلول" في الخرطوم اليوم، رجال الأعمال إلى تقديم المصلحة العليا للبلاد على المصالح الخاصة، والتعاون مع المؤسسات المعنية بالدولة من أجل النهوض بقطاع صادرات الماشية السودانية. وأكد ضرورة معالجة مشكلات البنى التحتية وتحسين نسل الماشية وإنشاء المزارع والمراعي وتوفير المياه واللقاحات والأعلاف، مشددا على ضرورة معرفة الشروط والمواصفات والمقاييس التي تتطلبها الأسواق الخارجية، خاصة المملكة العربية السعودية.

 

وأكد أهمية فرض هيبة الدولة ببسط سيطرتها على الأراضي، لتمكينها من تفعيل عملية الاستثمار، حيث إن الاستثمار يتطلب حماية المستثمر من تغول أصحاب الحيازات.

 

من جهته، أكد وزير الثروة الحيوانية والسمكية السوداني المكلف الدكتور عادل فرح إدريس، أن قطاع صادرات الماشية الحية يعاني من تدهور البنية التحتية، لافتا إلى أنه خلال الفترة الماضية تمت إعادة 36 باخرة تحمل 294 ألفا و864 رأس ماشية من السعودية.

 

وأشار إلى أن بعض أسباب إعادة الماشية تعود إلى عدم تأهيل المحاجر، موضحا أن الوزارة حصلت على 4% فقط من ميزانية التنمية. من جهته، أكد مدني عباس مدني وزير الصناعة والتجارة السوداني، بوجود اشكاليات في قطاع الصادرات، لافتا إلى أن المشاكل متعلقة بالحكومة والميناء والقطاع الخاص، وهى مشاكل تنعكس سلبا على الاقتصاد القومي.