الأحد 9 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

واشنطن تُصنف "هواوي" و"زد تي إي" شركات تهدد الأمن القومي الأمريكي

أعلنت هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية الثلاثاء تصنيف شركتين صينيتين هما "هواوي" و"زد تي إي" كتهديد للأمن القومي وهو ما يمنع حصولهم على تمويل من صندوق الهيئة.



وذكرت صحيفة "ذا هيل" الأمريكية على موقعها الإلكتروني أن الخطوة تعتبر إضفاء طابع رسمي لقرار جماعي اتخذته قيادات الهيئة في نوفمبر الماضي، لحظر شركات الاتصالات الأمريكية من استخدام أموال صندوق هيئة الاتصالات الفيدرالية الذي قيمته 8.3 مليار دولار لشراء معدات من الشركات ذات التهديد الأمني على الدولة.

 

واعتبرت هيئة الاتصالات الفيدرالية كلا شركتي "هواوي" و"زد تي إي" تهديدا للأمن القومي في نوفمبر الماضي، لكن اليوم أعلنت الهيئة ومكتب الأمن الداخلي القرار الرسمي لهذه العملية.

 

وقال رئيس هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية أجيت باي إن القرار تم اتخاذه بناء على الكمية الهائلة من الأدلة ضد الشركتين الصينيتين .. مشيرًا إلى أنه لدى كلتاهما علاقات قوية مع الحزب الشيوعي الصيني الحاكم والقوات المسلحة الصينية، كما تخضعان للقانون الصيني الذي يُلزم الشركات بالتعاون مع أجهزة المخابرات.

 

وأكد باي أن الولايات المتحدة "لن تسمح للحزب الشيوعي الصيني باستغلال نقاط ضعف الشبكات الأمريكية وتعريض البنية التحتية للاتصالات في الولايات المتحدة للخطر".