الجمعة 14 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رمضان حول العالم..

المشاعل والطبول.. طقوس رمضانية متوارثة في جزر القمر

تستقبل دولة جزر القمر شهر رمضان الكريم كل عام بحفاوة شديدة وطقوس متوارثة تميزها عن غيرها من الدول الأخرى، تقع جزر القمر في مضيق موزمبيق وتبلغ مساحتها  1.862 كيلو متر مربع وهي ثالث أصغر دولة إفريقية من حيث المساحة، وتعد اللغة العربية هي اللغة الرسمية بالإضافة إلى الفرنسية.



 

 

حفلات الزواج 

يبدأ الاستعداد في جزر القمر لشهر رمضان بداية من النصف الثاني لشهر شعبان من خلال تنظيم الحفلات الفولكورية احتفالا بقرب قدوم شهر الصيام ، كما يحرص الكثيرون على إقامة حفلات الزواج في شهر شعبان ليستقبل الزوجين شهر رمضان وهما معا فيتم تنظيم المجالس إشهارا للزواج وتغني الفرق الموسيقية القصائد الدينية على الدفوف.

تنظيم ما يسمى بالمجالس، إشهاراً لهذا الزواج، ويدعى وجهاء المدن والقرى لحضور المجلس، فيما تحضر فرقة موسيقية بدفوفها التي تغنى القصائد الدينية.

 

 

 

المشاعل والطبول

يستقبل المسلمون في جزر القمر أول ليلة في شهر رمضان بالخروج في الشوارع حاملين المشاعل متجهين إلى السواحل وهم يضربون على الطبول ابتهاجا بالشهر الفضيل، ويسهرون حتى السحور، و تكثر تلاوة القرآن وحلقات الذكر في شهر رمضان والاستماع للدروس الدينية حول آداب الصوم وتفسير القرآن.

 

 

 

مائدة الإفطار

تتزين مائدة الإفطار الرمضانية في جزر القمر بالعديد من الأكلات الشهية وعلى رأسها "الثريد" المكون من المرق واللحم وقطع الخبز كما تشتهر القرى بطبخ الموز الأخضر مع اللحم والسمك المشوي أو المقلي بعصير جوز الهند.

ولا تخلو مائدة الإفطار من العصائر والمشروبات الطبيعية ، أما وجبة السحور فتتكون من الأرز مع اللبن أو السلطعون والخضراوات، إضافة إلى شرب الشاي.