الجمعة 4 ديسمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

تحسبا لارتفاع منسوب المياه.. تحذيرات بإخلاء منازل طرح النيل في البحيرة

وجه اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، الوحدات المحلية بمراكز رشيد وشبراخيت وايتاى البارود وكوم حمادة والرحمانية والمحمودية،  بإخلاء المنازل وحظائر المواشي والزراعات الواقعة على أراضي طرح النيل تحسبا لزيادة منسوب مياه نهر النيل واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة.



 

ودفعت الوحدة المحلية بمدينة رشيد في البحيرة، بسيارات بمكبرات صوت تجوب الشوارع لتحذير المواطنين من احتمالية ارتفاع منسوب مياه نهر النيل حرصا على حياة المواطنين.

 

ونشرت الوحدة المحلية، تحذير على صفحتها على موقع "فيس بوك"، ناشدت فيه المواطنين بإخلاء المبانى الواقعة على أراضى طرح النهر وأصحاب الأقفاص السمكية نظرا لارتفاع منسوب نهر النيل.

 

وأرسل محافظ البحيرة خطاب لرؤساء الوحدات المحلية لاتخاذ الإجراءات الاحترازية بشأن احتمالية ارتفاع منسوب النيل خلال الأيام الثلاثة القادمة.

 

وتضمنت المخاطبات تكليف الوحدات المحلية خاصة بمراكز كوم حمادة، وإيتاي البارود، وشبراخيت، والرحمانية، والمحمودية، ورشيد، بإخلاء المنازل والمباني وحظائر الماشية والأقفاص السمكية، الموجودة على أراضي الدولة، والمعتدى عليها من قبل المخالفين، حفاظاً على أرواح المواطنين.

 

ونص المنشور الموجه من محافظة البحيرة إلى الوحدات المحلية: "في إطار الإجراءات الواجب اتخاذها، تزامناً مع احتمالية إمرار تصرفات زائدة بنهر النيل، خلال الثلاثة أيام القادمة، وما يتبع ذلك من ارتفاع مناسيب المياه بفرع رشيد من نهر النيل، وحدوث غمر لأراضي طرح النهر المحصورة داخل القطاع المائي، والمتعدى عليها من واضعي اليد بالزراعة أو الردم أو البناء أو الأقفاص السمكية، يتم اتخاذ اللازم فوراً نحو إخلاء جميع المبانى، من منازل وحظائر مواشي ومخازن وأقفاص سمكية، وكذا أي تشوينات للمحاصيل الزراعية، على أراضي طرح النهر، بنطاق الوحدة المحلية، وكذا التنبيه على المواطنين بسرعة إخلاء المزروعات الخاصة بهم، وأي متعلقات يمكن أن تتعرض للتلف، نتيجة الغمر بمياه النيل وارتفاع مناسيب المياه أو الفيضان.

 

وحذرت الوحدات المحلية المواطنين باخلاء كافة المباني الواقعة على أراضى طرح النهر و اصحاب الاقفاص السمكية نظراً لارتفاع مناسيب مياه نهر النيل أو الفيضان مما يعرض المنازل وحظائر المواشي والأقفاص السمكية والزراعات الموجودة بمجرى نهر النيل للخطر.