عاجل
الأحد 25 سبتمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
cop27
باقي علي مؤتمر المناخ في مصر
  • يوم
  • ساعة
  • دقيقة
  • ثانية
البنك الأهلي

مؤتمر دولي يحذر من مخاطر الولادة القيصرية

المؤتمر
المؤتمر

بهدف رفع مهارات أطباء النساء والتوليد في مصر والشرق الأوسط وإفريقيا، فيما يخص التعامل مع الحوامل المصابات بالمشيمة المتقدمة والملتصقة وشالمخترقة التي تمثل كابوسًا للحامل والمريض إذا تم اكتشافها وقت الولادة، انطلق اليوم، مؤتمر المشيمة المُتقدمة والمُلتصقة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا - MENA PAS 2022، وذلك باعتماد من الكلية الملكية للجراحين، إدنبرة RCSEd واللجنة التمثيلية في مصر للكلية الملكية لأطباء النساء والتوليد RCOG Egypt.



 

صرح الدكتور حسن جعفر، رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر وأستاذ أمراض النساء والتوليد بالقصر العيني، أن مؤتمر المشيمة المُتقدمة والمُلتصقة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا - MENA PAS 2022، بمثابة قمة علمية مختلطة مع خبراء واستشاريين أمراض النساء والتوليد من جميع أنحاء أوربا وإفريقيا، بهدف رفع مهارات أطباء أمراض النساء والتوليد في التعامل مع الحامل المصابة بالمشيمة المتقدمة والملتصقة والمخترقة للرحم .

 

وتابع: جاءت أهمية هذا الملتقي العلمي بسبب ارتفاع نسبة الولادات القيصرية مؤخراً مما أدى إلى زيادة الإصابة بالمشيمة المتقدمة والمختلطة والمخرقة للرحم، حيث إن نسبة الولادة القيصرية حول العالم سابقاً كانت لا تتخطى الـ 30% ولكن ارتفعت في آخر 5 سنوات إلى 50%، وفي مصر وصلت نسبة القيصرية إلى 80% بحسب الإحصاءات غير الرسمية، ولكن المشكلة الأكبر من زيادة نسبة الولادة القيصرية هي أن 50% من الأمهات يصابن في الحمل التالي بالمشيمة المتقدمة أو الملتصقة أو المخترقة للرحم .

 

خلال محاضرة " رعاية الحوامل أثناء مرض المشيمة المتقدمة أو الملتصقة أو المخترقة"، قال الدكتور معتز الشربيني أستاذ أمراض النساء والتوليد بالقصر العيني، إن رعاية الحامل المصابة بأمراض المشيمة يستوجب معرفة الطبيب إلى جميع عوامل الخطورة منذ بداية التشخيص والتعامل مع كل عامل على حدة أثناء المتابعة الدقيقة للحمل حتى تصل إلى الولادة دون مخاطر على صحتها وصحة الجنين .

 

بينما أضاف الدكتور عبد الله موسى استشاري الحمل الحرج ومناظير الأورام بالقصر العيني، أن الأساليب الجراحية الجديدة فعالة في الحفاظ على الرحم وتقليل كمية النزف أثناء الولادة في حالات إصابة الأم بالمشيمة المتقدمة أو الملتصقة أو المخترقة للرحم، خاصة وأن عدم التعامل الجراحي الدقيق أثناء الولادة قد يؤدي إلى مضاعفات خطرة على صحة الأم أهمها النزيف الشديد .

 

جدير بالذكر أن الدكتور حسن جعفر، بصفته رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، خاطب 5 جامعات مصرية من أجل تدريب مجاني لمتوسط 100 طبيب من شباب أطباء أمراض النساء والتوليد خلال المؤتمر بهدف رفع مستوى تشخيصهم وتعاملهم في حالات إصابة الأم بالمشيمة المقدمة والملتصقة، حتى لا يتكرر المرض في حالات الحمل اللاحقة.

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز