عاجل
الأربعاء 8 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك الأهلي
"إبدأ بنفسك".. لحماية بلادنا من قوى الهدم

"إبدأ بنفسك".. لحماية بلادنا من قوى الهدم

فى الوقت الذي يرفض فيه موظف غلبان الرشوة خوفاً من أن يؤذي الشركة التي يعمل بها، نجد فى المقابل ضعاف النفوس لا يهمهم ايذاء فلذات أكبادنا، من خلال توريد وجبات مدرسية غير صحية أدت إلى تسمم عدد من الطلاب، والحمد لله تم إنقاذهم. وبطبيعة الحال ولأن "الجزاء من جنس العمل"، وهي سنة ربانية، فقد انفرجت أساريرى عندما علمت أن الوزير هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام قام بتكريم فنى كهرباء بشركة النصر للمقاولات، يدعى مسعد عبد المقصود علي فتح الله، بسبب رفضه رشوة من إحدى الشركات المتعاملة مع شركته، وعلى الفور  قام بإبلاغ الجهات الرقابية، وتم القبض على الراشي. كل الفخر بذلك العامل مثال النزاهة والشرف، وأيضا الفخر والشكر للوزير على سرعة تكريمه له، حتى يكون نموذجاً يحتذى به بين الجميع.



فى حين تسبب إهمال ضعاف النفوس من موردى الوجبات الغذائية لطلاب المدارس، فى تسمم حوالى 25 طالباً بمدرسة كفر الطايفة بإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية، وتحرك سريعاً الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم  والتعليم الفنى، لمتابعة الحالة الطبية للطلاب، حتى الاطمئنان عليهم وخروجهم من المستشفى، وأيضا تحرك محافظ كفر الشيخ، جمال نور الدين، سريعاً، وأمر بالتحقيق في الواقعة للتعرف على مرتكبيها وتوقيع العقاب الرادع عليهم.

 

كان من الطبيعى أن يشدنى الموقفين، وكل منهما عكس الآخر، لنتذكر معاً مبادرة "إبدأ بنفسك" التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخراً، والتي ترتكز أهم أهدافها على محاربة المفاهيم المغلوطة والخاطئة، التي أصبحت تمثل نوعاً من الفهلوة والتحايل، وأيضا تهدف إلى إبراز مفاهيم القيم والسلوك الإنساني التي تعد من مقومات النجاح فى حياتنا .

 

أولستم معى أن هناك حاجة إلى دعم تلك المبادرة، وأن على كل شخص محاسبة نفسه قبل أن النظر إلى أفعال الآخرين، وفى نفس الوقت مكافأة وتشجيع أصحاب المثل العليا، التي يجب أن تكون منهاجاً لحياتنا، والبعد عن قوى الشر والهدم التي تستهدف قوانا بشتى الطرق، والحفاظ على مبادئنا، التي هى مبادئ المصري الأصيل الذي تتحاكى به جميع شعوب العالم، وعدم الخضوع للتحديات والمفاهيم المغلوطة البعيدة عن موروثاتنا، وأن نعمل جميعا للحفاظ على بلادنا وأولادنا من كل سوء وشر .