عاجل
الأربعاء 8 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك الأهلي

يدفنون الأطفال في جذوع الأشجار لهذا الاعتقاد (صور)

شجرة دفن داخلها أطفال
شجرة دفن داخلها أطفال

الناس في منطقة بإندونيسيا يدفنون أطفالهم المفقودين في جذوع الأشجار، معتقدين أنه يمكن أن تمتصهم الطبيعة.  



 

 الناس في منطقة بإندونيسيا يدفنون أطفالهم المفقودين في جذوع الأشجار ، معتقدين أنه يمكن أن تمتصهم الطبيعة
الناس في منطقة بإندونيسيا يدفنون أطفالهم المفقودين في جذوع الأشجار ، معتقدين أنه يمكن أن تمتصهم الطبيعة

 

 

أغرب من الخيال

 

وحسبما ذكر موقع سها الفيتنامي، أقيم حفل في منطقة تانا توراجا، النائية في الجبال جنوب سولاويزي، على بعد 186 ميلاً شمال مدينة ماكاسار.

 
 

 

قام القرويون هناك بقطع ثقوب في جذع شجرة كبيرة، ولفوا الطفل المفقود بقطعة قماش، ثم ويضعون الطفل بالداخل بعد عمل ثقب في جذع الشجرة، يدخل الطفل، ويغلق الناس عليه الحفرة، حيث يتم إغلاقها بعد ذلك بألياف النخيل، ومع نمو الشجرة يومًا بعد يوم، يلتئم الجرح في الجذع أيضًا، ويُعتقد بعد ذلك أن الشجرة "تمتص" جسد الطفل.

 

 
عشرات الأطفال مدفونة في الشجرة
عشرات الأطفال مدفونة في الشجرة

 

ويوجد العشرات من هؤلاء الأطفال في كل جذع شجرة، حيث يتم دفن الأطفال الذين ماتوا قبل بدء ظهور الأسنان فقط بهذه الطريقة لأن السكان المحليين اعتقدوا أن أرواحهم ستذهب مع الريح.

 

وليست هذه هي طقوس الدفن الخاصة الوحيدة التي يقوم بها شعب توراجا. فهناك طقوس دفن أخرى، حيث يوضع المتوفى في كهوف محفورة في عمق التل أو توضع في توابيت تتدلى من المنحدرات.

الثقوب تغلق بعد إدخال الطفل الميت
الثقوب تغلق بعد إدخال الطفل الميت

 

وتعتبر مراسم الدفن جزءًا مهمًا جدًا من تقاليد شعب توراجان وستستمر عادةً عدة أيام.