السبت 23 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
مواجهة التطرف
البنك الأهلي

تعرف على الفرق بين التشدد والتطرف والإرهاب

تمثل المفاهيم أرقى مخرجات العملية الفكرية النظرية، وذلك لان تلك المفاهيم نتاج مجهود ذهني متواصل ومتتابع أسفر في نهاية الامر عن بناء متين وصياغة محكمة هي »المفهوم«، وأصبح ذلك »المفهوم« شاهدا على دينامكية حركة التفكير، ومحاولات تأسيس وبناء الانساق العلمية ، وهذا  يعطي قضية تحرير المفاهيم أهميتها العلمية والفكرية وإذا كانت قضية تحرير المفاهيم العامة والمضامين الكلية لها أهميتها بوجه عام، فإنها قد أصبحت إحدى القضايا الضرورية والملحة لدى الامة الاسلامية على وجه الخصوص، لا سيما مع ما تشهده الساحة الفكرية الاسلامية من اضطراب غير مسبوق في المعايير والمفاهيم.



 

 

وتوضح لكم “بوابة روزاليوسف” الفرق بين التشدد والتطرف والارهاب، حسبما جاء فى الدليل المرجعى لمواجهة التطرف واستراتجية المواجهة ، الصادر عن دار الافتاء المصرية.

 

- التشدد

 

والتشدد هو المعنى المشهور المتبادر إليه في لسان الشرع، وهو بمعنى التعمق والتعنت والتنطع في الدين، والنزوع إلى ما يناقض التخفيف والتيسير، فهو في حقيقته يدل على عدم التوازن والاعتدال في فهم الدين وتطبيقه، والغلو في معاملة النفس والاهل والناس .

- التطرف 

 

يعد مفهوم التطرف من المفاهيم التي يصعب تحديدها، أو إطلاق تعميمات بشأنها؛ نظرا لما يشير إليه المعنى اللغوي للتطرف من تجاوز لحد الاعتدال، والمتطرف في الدين هو المتجاوز حدوده والجافي عن أحكامه وهديه، فكل مغال فى دينة متطرف فيه مجاف لوسطيته ويسره.

 

 

والتطرف وفقا للمفاهيم الثقافية والفكرية قد يتحول من مجرد فكر إلى سلوك ظاهري أو عمل سياسي، يلجأ عادة إلى استخدام العنف وسيلة إلى تحقيق المبادئ التي يؤمن بها الفكر المتطرف، أو اللجوء إلى الارهاب النفسي أو المادي أو الفكري ضد كل ما يقف عقبة في طريق تحقيق تلك المبادئ والافكار التي ينادي بها هذا الفكر المتطرف.

 

- الارهاب 

 

الارهاب: وصف يطلق على من يسلك سبيل العنف لتحقيق أهداف سياسية أو خاصة،  والحكم اإلرهابي: حكم يقوم على إرهاب الشعب واستعمال العنف لكبت حريته.

 

عرفه المجمع الفقهي الاسلامي:  بأنه العدوان الذي يمارسه أفراد أو جماعات او دول بغيا على الانسان -دينه ودمه وعقله وماله وعرضه.

 

كما أكد العلماء أن تعريف الارهاب يشمل صنوف التخويف والاذى والتهديد... ويهدف إلى إلقاء الرعب بين الناس أو ترويعهم أو تعريض حياتهم أو حريتهم أو أمنهم للخطر.

 

وعرفت الموسوعة السياسية الارهاب:  بأنه استخدام العنف غير القانوني أو التهديد به أو بأشكاله المختلفة؛ كالاغتيال والتشويه والتعذيب والتخريب والنسف وغيره بغية تحقيق هدف سياسي معين... وبشكل عام استخدام الاكراه لاخضاع طرف مناوئ لمشيئة الجهة الارهابية.