الخميس 5 أغسطس 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك الأهلي

عاجل| وصلة ردح بين "كاتي" و"أولريكا".. والأولى تصف الأخيرة بـ"صقر قريش"

كاتي برايس وأولريكا
كاتي برايس وأولريكا

شنت كاتي برايس، هجوماً ضد أولريكا جونسون، ووصفتها بأنها "صقر قريش"، بسبب تعليقاتها الأخيرة حول جولتها الأخيرة من الجراحة التجميلية.. وفقاً لما أوردته صحيفة “مترو” البريطانية.



 

 

 

كانت مقدمة البرنامج أولريكا، 53 عامًا، قد روت كيف "شعرت بالرعب"، من أحدث إجراءات كاتي البالغة من العمر 43 عامًا، وأشارت إلى أن العارضة الفاتنة السابقة كانت "تتضور جوعاً من أجل الشهرة".

 

لكن كاتي لم تتعامل بلطف مع الملاحظات وشاركت لقطة من أولريكا لقصصها على موقع التواصل الاجتماعي " Instagram"، وكتبت: 'ulrikajohnnsonofficial قبل أن تحكم علي وألقي نظرة سريعة على نفسك وحياتك المهنية، ربما تحتاج إلى ذلك خذ ورقة من كتابي وأنت تبدو قريشًا صقرًا عزيزتي.

 

كاتي برايس ليست متعطشة للشهرة... إنها تتضور جوعاً

جاء رد كاتي اللاذع بعد أن كشفت النجمة السويدية البريطانية تمامًا عما فكرت به في جراحة كاتي التجميلية في عمودها في صحيفة "The Sun" البريطانية، بعنوان: "كاتي برايس ليست متعطشة للشهرة... إنها تتضور جوعاً".

في المقال، أشارت إلى أن الجراحة التجميلية لأم من خمسة أنباء هي "بحث لا هوادة فيه عن الشباب والتكيف والتعديل" وتقول إنها تعتقد أن كآتي تعتقد أنه يمكن العثور على "السلام الداخلي والرضا" "تحت سكين الجراح".

وكتبت أيضًا عن كاتي: "لا يبدو أن تحولاتها المستمرة جلبت لها الكثير من السعادة لأنها كانت دورة دائمة منذ عام 1998 عندما انطلقت في رحلة التحول التجميلي هذه."

ومضت أولريكا لتقول إنها `"أعجبت'' ذات مرة بمهنة كاتي المثيرة للإعجاب، قبل أن تضيف: `` لكنها الآن، مرة أخرى، عرضت واستعرضت علنًا أحدث عملياتها التجميلية، ولا يمكنني أن أنكر أنني أشعر بالرعب الشديد من الصور. كأم، أتساءل أيضًا عما يجب أن يشعر به أطفالها".

 

 

ناقشت أولريكا أيضًا خطط كاتي لتصوير فيلم وثائقي تشارك معرفتها في الجراحة التجميلية، حيث قالت إن النجمة الجديدة كانت "تتضور جوعاً" من أجل الشهرة ويبدو أنها "تسعى باستمرار لتحقيق شيء ما".

تطرقت الكاتبة إلى تصغير ثديها في عام 2009، لكنها أصرت على أن "أهدافها" فيما يتعلق بالجراحة تختلف عن "كاتي" لأن هدفها كان "الجراحة التصحيحية" وأضافت أنها لا تخطط للخضوع للجراحة مرة أخرى.

وسافرت كاتي مؤخرًا إلى تركيا لإجراء المزيد من عمليات التجميل، والتي تضمنت شد المؤخرة البرازيلية وشفط الدهون من الجسم بالكامل بالإضافة إلى عمليات متعددة على وجهها.

وفي يوم الأحد الماضي، دخلت كاتي على موقع التواصل الاجتماعي "Instagram"، حيث شاركت لقطة مقربة "غير مصفاة تمامًا'' لوجهها وهي تتباهى بمجموعتها الجديدة من الرموش شبه الدائمة، بعد خضوعها لعملية جراحية تجميلية مكثفة.

وأخبرت عارضة الأزياء السابقة، التي اختارت شد العين والشفتين، وكذلك شفط الدهون تحت ذقنها، متابعيها بأنها "لا تزال تتعافى" بعد أن خضعت للجراحة.

وكتبت كاتي: 'ها نحن نذهب إلى صورة غير مصفاة تمامًا.

لكن على أي حال، انظر إلى رموشي الرائعة التي أنجزتها أنابيل"masterlashuk" والشيء الجيد هو أنني أستطيع أن أرتدي رموشي الخاصة بمجموعة الرموش معهم أيضًا "bykatieprice".

وما زلت أشفي من جراحة الوجه، أيضًا، وخضعت كآتي لعملية شد في عينيها وذقنها وشفتيها لإضفاء مظهر أكثر تحديدًا، بالإضافة إلى شفط الدهون من الجسم بالكامل ورفع المؤخرة البرازيلية. وكشفت مؤخرًا عن نتائج جراحة وجهها على إنستجرام وهي تتجول مع جرو بادي الجديد وهي ترتدي وجهًا كاملاً من الماكياج الفاتن. أخبرت كآتي المعجبين أنها لاتزال “منتفخة “ من الإجراءات التي قامت بها، لكنها كانت راضية عن الطريقة التي ذهبوا بها أثناء تصميمها لمظهرها الجديد.

يا إلهي، أنا سعيد جدًا بجراحة وجهي. ما زلت منتفخة ولكن مرت أسبوعين منذ الجراحة.

بينما علق بعض المعجبين على إخبار كآتي بأنهم "يحبون'' مظهرها الجديد، شارك آخرون مخاوفهم.

تساءل بعض أتباع كاتي عما إذا كانت "مدمنة" على الجراحة التجميلية، بينما حثها آخرون على عدم القيام بأي شيء آخر. تساءل بعض أتباع كاتي عما إذا كانت "مدمنة" على الجراحة التجميلية، بينما حثها آخرون على عدم القيام بأي شيء آخر.

لطالما تحدثت كاتي علانية عن العمل التجميلي الذي قامت به على مر السنين وشوهدت وهي تعالج مثل هذه المخاوف أثناء ظهورها في Good Morning Britain في وقت سابق من هذا الشهر.

مصرة على أنها ليست "مدمنة" على الجراحة، قالت كاتي: "إنها مثل السيارة -لديك فحص طبي. إذا حصلت على خدش أو انبعاج، يمكنك إصلاحه، وهذا ما أشعر به مع جسدي. لا أحاول أن أبدو أصغر سنًا، وبالتأكيد لا أريد ذلك المظهر الفضائي -عندما يتخطى الناس القمة ويبدون مثل النزوات. "الخضوع لعملية جراحية ليس أمرًا ممتعًا ولعبًا، إنه مؤلم ولا رجعة فيه ... كل شخص لديه عيوب، يمكنني أن أتفوق في الأمر لكني لا أريد أن أبدو غريب الأطوار".

قالت: "أنا لست مدمنة، ولكن إذا أراد الناس أن يقولوا إنني مصاب بخلل في الجسم، فقط قل ذلك، حتى أمي تقول ذلك،" تحتاج إلى رؤية شخص ما، أنت لست طبيعيًا في الرأس، أنت؟”.

وقلت، “أمي، إذا كان بإمكانك إجراء عملية تجميل لوجهك مرة أخرى، فستفعل ذلك، لكن لا يمكنك ذلك لأنك مصاب بمرض عضال في الوقت الحالي، كنت تستخدم البوتوكس، هذا وذاك”.

 

 

أوضحت كاتي أنها أرادت "تغيير" نفسها بعد أن تُركت "محبطة" من مظهرها، بعد كسر كلتا قدميها في حادث غريب العام الماضي.

وأصيبت الأم لخمسة أبناء بإصابات غيرت حياتها بعد القفز من جدار أثناء وجودها في حديقة ترفيهية خلال عطلة في تركيا. وتركت على كرسي متحرك لمدة ثمانية أشهر، وأجبرت على إجراء عملية جراحية لمدة ست ساعات في قدميها وكاحليها.