الإثنين 17 مايو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

محافظ الشرقية ورئيس جهاز تنمية التجارة يبحثان سبل إقامة مشروع استثماري

محافظ الشرقيه يجتمع مع رئيس جهاز التجارة الداخلية
محافظ الشرقيه يجتمع مع رئيس جهاز التجارة الداخلية

بحث الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، مع نائب رئيس جهاز التجارة الداخلية ومسؤولي الشركة المطورة أسباب التأخر في تنفيذ إقامة مشروع استثماري ضخم على مساحة 10 آلاف متر بجوار الشركة المصرية للتنمية السياحية " المصرية بلازا " بمدينة الزقازيق من أراضي أملاك الدولة والذي تم التعاقد عليه ووضع حجر الأساس في عام 2019م ، وذلك في اجتماع تم عقده بحضور اللواء السعيد عبد المعطى الخبير الوطني للتنمية المحلية والمستشار زكريا الشافعي المستشار القانوني بديوان عام المحافظة ونبيل فاروق رئيس مركز ومدينة مدينة الزقازيق والمحاسب محمد الأباصيري رئيس حي ثان الزقازيق وهاني عقل مدير إدارة الشؤون القانونية، والمهندسة أميرة عبيد مدير إدارة الاستثمار بالديوان العام.



استمع المحافظ ، من نائب رئيس جهاز التجارة الداخلية ومسؤولي الشركة المطورة S.M.H عن أسباب تأخر تنفيذ المشروع والذي كان من المقرر أن يتم الانتهاء منه في غضون العام الجاري مؤكدين أن المحافظة لم تتوانى لحظة عن تقديم كافة التسهيلات اللازمة لبدء العمل في تنفيذ المشروع كما أشادوا بدعم جميع الأجهزة التنفيذية بمحافظة الشرقية لإتمام الإجراءات القانونية مع الجهات الأخرى وتذليل كافة الصعوبات للبدء في التنفيذ الفعلي، وأن ثمة إجراءات خاصة باستخراج التراخيص والرسومات الهندسية ،فضلاً عن عقد برتوكولات مع الجهات الأخرى المشاركة في إقامة المشروع كانت سبباً للتأخر في بدء التنفيذ مشيرين أنه تم الانتهاء من استخراج تصريح المجمعة العشرية ومركز بحوث البناء والمخطط الهندسي وكذلك الانتهاء من الإجراءات الإدارية والخدمية ، ليتم البدء في العمل الجاد في غضون الأيام القليلة القادمة. ومن جانبه عبر محافظ الشرقية، عن استيائه لتأخر تنفيذ المشروع والذي تم توقيع عقد شراكته مع جهاز تنمية التجارة الداخلية بوزارة التموين وشركة S.M.H المطورة العام قبل الماضي، قائلاً " نحن مستأمنين على أراضي أملاك الدولة وتنفيذ المشروعات التنموية والاستثمارية بها ولا يوجد أي سبب لتأخير الأعمال وتنفيذ المشروع وفقاً للشروط المتفق عليها والعقود المبرمة.

وأشار إلى أن المحافظة لم تتأخر عن تقديم التسهيلات وكافة أوجه الدعم لمساعدة المستثمرين في تنفيذ مشروعاتهم والتي من شأنها الارتقاء بالمستوى الاقتصادي والخدمي والاستثماري بالمحافظة ودفع عجلة الاقتصاد القومي بما يخلق مجتمعات تجارية ضخمة تضم كافة المجالات والأنشطة التجارية، بالإضافة إلى توفير فرص عمل جادة وحقيقية للشباب الراغب في العمل. 

وخلال الاجتماع وافق المحافظ على مد فترة العمل لمدة عام مقبل على أن يتم البدء في التنفيذ الفعلي للمشروع خلال أيام وأن يسير العمل على مدار "24" ساعة وتكوين ورشة عمل بالموقع تكون مسؤولة عن ذلك منوهاً أنه سيتم المتابعة اليومية لتنفيذ المشروع لبيان جدية التنفيذ وتحقيق نسب متقدمة ومتماشية مع المهلة الزمنية الإضافية التي تم الموافقة عليها لتنفيذ المشروع مؤكداً أنه في حالة حدوث تأخر أو تقاعس في التنفيذ سيتم اتخاذ اللازم قانونياً.

 

كلف المحافظ كلاً من رئيس مركز ومدينة الزقازيق ورئيس حي ثان بالتنسيق مع مسؤولي الشركة S.M.H لتحديد خطوط سير سيارات مواد البناء وتوقيتات سيرها ليتم استخدام المحاور المرورية الجديدة لمنع إعاقة الحركة المرورية داخل مدينة الزقازيق. أوضح المحافظ أن مدينة الزقازيق يتم حالياً تطويرها بالكامل سواء بمشروعات الرصف والغاز الطبيعي وكذلك مشروعات التجميل، فضلاً عن المشروع القومي الضخم المنفذ من قبل القوات المسلحة ، لتطوير منطقتي كفر الحمام والحريري على مساحة تزيد عن المائة فدان لإنشاء وحدات سكنية ومناطق خدمية وتجارية والتي سيتم الانتهاء منها خلال عام ، مؤكداً أن المحافظة تسير بخطوات سريعة ومتلاحقة لإتمام عمليات التطوير وأنه لن يسمح بأية أسباب تعرقل مسيرة تنميتها مطالباً الجميع بتشابك الأيدي وتوحيد الجهود والسير على وتيرة واحدة لتحقيق الهدف المنشود من تنمية مستدامة وحياة كريمة لجميع مواطني محافظة الشرقية. 

يذكر أن محافظة الشرقية بالتعاون مع وزاره التموين قطاع التجارة الداخلية وشركة S.M.H لأعمال الخرسانة الجاهزة " الشركة المنفذة للمشروع" قامت بوضع حجر الأساس في سبتمبر لعام 2019م لإنشاء منطقة تجارية لوجستية على مساحة 10 آلاف متر بجوار الشركة المصرية للتنمية السياحية" المصرية بلازا" بمدينة الزقازيق بتكلفة مبدئية مليار جنيه حيث يضم المشروع مولا تجاريا مكونا من 3 طوابق وبرجا تجارياً وآخر طبيا وجراج متعدد الطوابق ويساهم المشروع في توفير أكثر من 8 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.