الأحد 7 مارس 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

أخطر الغابات في العالم .. غابة الصخور "جراند تسينجي"

عجائب الطبيعة من حولنا لا تنفد أبدا ، فهي دائمة الإبهار بغرائبها المذهلة، الفريدة من نوعها ،ومن أشهرها الغابة الصخرية أحد أجمل المعالم السياحية حول العالم وأكثرها خطورة ، فما قصتها وما سر غرابتها ؟ هذا ما سنكشف عنه في السطور التالية.



 

تقع جراند تسينجي الشهيرة باسم الغابة الصخرية في محمية تسينجي بالقرب من الساحل الغربي لمدغشقر والتي تمتاز بطبيعة ساحرة ليس لها مثيل على الإطلاق حيث تتكون من سلسلة صخرية مرتفعة ومناظر طبيعية عجيبة غاية في الجمال والسحر ، لذلك أدرجتها اليونسكو في قائمة التراث العالمي عام 1990.

 

 

 

 

 

تنقسم المحمية إلى منطقتين هما المنطقة الجنوبية وهي منتزه " دي بيمارها الوطني" الذي تبلغ مساحته 666كم مربع ، والمنطقة الشمالية وهي الغابة الصخرية وتبلغ مساحتها 853 كيلو متر مربع ، كما تضم المحمية العديد من البحيرات والغابات وأشجار المانجروف ومجموعة نادرة جدا من الحيوانات والطيور المهددة بالإنقراض.

 

 

 

سميت الغابة الصخرية بجراند تسينجي بمعني التي يصعب الحياة فيها نظرا لطبيعة تلك الصخور المدببة كالأشواك الخطرة ، والتي تكونت نتيجة ارتفاع معدل الأمطار مما تسبب في نحت تلك الصخور بهذا الشكل بمرور ملايين السنين ، وهي سلسلة من الصخور ذات الطبيعة الصلصلية من حجر الكلس وبالرغم من تلك الطبيعة الوعرة إلا أن الغابة تضم أنواعا مختلفة من النباتات الشوكية والورقية والحيوانات النادرة.