الخميس 21 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

يفتتحان المرحلة الأولى لتطوير قصر ثقافة الإسماعيلية..

وزيرة الثقافة: استئناف الأنشطة.. والاستعداد لاستقبال مهرجان الإسماعيلية السينمائي

جانب من الافتتاح
جانب من الافتتاح

افتتحت الفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، واللواء شريف فهمي محافظ الإسماعيلية، المرحلة الأولى لتطوير قصر ثقافة الإسماعيلية، وتم الانتهاء من كافة أعمال الإحلال والتجديد وإعادة التأهيل الخاصة بالمسرح الملحق به، وذلك بحضور الدكتور أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، ونائبه الفنان هشام عطوة وعدد من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة.



 

وأعلنت الدكتورة إيناس عبد الدايم، أن وزارة الثقافة مستمرة في تنفيذ استراتيجية تحديث وتطوير منظومة المنشآت والمواقع الثقافية وتفعيل دورها.

 

وأشادت بعملية تطوير المسرح والتقنيات الجديدة التي تمت إضافتها مؤكدة أنه سيتم على الفور استئناف إقامة الأنشطة الثقافية والفنية للمسرح من خلال تنفيذ مجموعة من البرامج الإبداعية المميزة والاستعداد لاستقبال فعاليات الدورة 22 من مهرجان الإسماعيلية السينمائي الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة.

 

وأثنى المحافظ، على جهود وزارة الثقافة في مختلف ربوع مصر مثمنا دورها في إعادة تشكيل الوعي الجمعي من خلال الأنشطة والفعاليات المقدمة في مختلف المواقع الثقافية وأشاد بتجديد وتطوير قدرات المنشآت الثقافية بالمحافظة.

 

من جانبه أوضح الدكتور أحمد عواض أن المسرح يتسع لعدد ٨٣٨ مشاهدا، وبدأت أعمال تطويره في فبراير ٢٠٢٠، وشملت تجديد منظومة التكييف المركزي، وسقف المسرح، المقاعد، أجهزة الإضاءة والصوت، الميكانيزم، ومنظومة الدفاع المدني، وصيانة خشبة المسرح.

 

كما تم تزويده بشاشة عرض سينمائي وفيديو بروجيكتور وصيانة اللوحة الفنية الخاصة بواجهة القصر وجارٍ العمل على استكمال المرحلة الثانية لتطوير ورفع كفاءة القصر، التي تشمل باقي المبنى وملحقاته.

 

كما تضمن حفل الافتتاح عرضًا لمراحل تطوير المسرح حيث أظهر حجم الأعمال التي تم تنفيذها وصولا إلى حالته الحالية.

 

يذكر أن قصر ثقافة الإسماعيلية يعد أحد أكبر قصور الثقافة على مستوى الجمهورية ويقع على مساحة ٥ أفدنة وتم إنشاء المبنى على ثلث المساحة تم افتتاح الجزء الإداري عام ١٩٩٥ والمسرح عام ١٩٩٧ ولم تجرَ به أعمال صيانة منذ إنشائه.