السبت 27 فبراير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
الكتاب الذهبي البابا تواضروس الثاني

البابا تواضروس عن الرئيس السيسي: قائد يدرك احتياجات وطنه

قداسة البابا تواضروس الثانى خلال حواره مع الكاتب الصحفى ايمن عبد المجيد
قداسة البابا تواضروس الثانى خلال حواره مع الكاتب الصحفى ايمن عبد المجيد

قال قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، خلال حوار خاص لمجلة "الكتاب الذهبي"، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية قائد يفي بوعوده.



 

البابا: الرئيس السيسي زارنا في الكاتدرائية أكثر من مرة

وتابع البابا في حواره: الرئيس السيسي، زارنا هنا في الكاتدرائية أكثر من مرة، فبجانب زيارات التهنئة في عيد الميلاد، اذكر جيدا انه عقب حادثة شهداء ليبيا، وفور أن أخذ حقهم جاء الرئيس معزيًا، وقال لم آتِ هنا إلا بعد أن أخذنا حقنا.

 

وأكد البابا، في الحقيقة هناك رجال على قدر الكلمة التي يقولونها، قادرون على الوفاء بعهودهم، على عكس أشخاص آخرين كانوا يبيعون كلامًا، فالثقة في الرئيس عبد الفتاح السيسي كبيرة جدا.

 

وأضاف البابا قائلا: وفي جلسة سابقة لوفد من الكنيسة مع الرئيس السيسي، للحديث عن أحلامنا لمصر، فقد أدهشني معرفته الدقيقة بكل تفاصيل مصر وبالأرقام، فإذا تحدثنا عن المدارس يذكر عددها واحتياجاتنا والتكلفة التي يتطلبها بناؤها، فهو قائد يُدرك احتياجات وطنه.

 

وجاءت تلك التصريحات، خلال حوار صحفي انفردت به مجلة "الكتاب الذهبي"، أحد أعرق إصدارات مؤسسة "روزاليوسف الصحفية"، في عددها الجديد لشهر يناير 2021.

 

ويعد هذا العدد تاريخيا، إذ إنه يتحدث عن دعم دولة 30 يونيو بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي لملف الوحدة الوطنية، وجاءت الصفحة الأولى، بالعدد تحمل كلمات خالدة للرئيس عبد الفتاح السيسي خلال زيارته للكاتدرائية في 2020.

 

وركز الكاتب الصحفي أيمن عبد المجيد، رئيس تحرير المجلة، في مقال افتتاحية العدد على الدور الكبير للدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، في دعم ركائز بناء دولة "المواطنة والوحدة الوطنية"، التي بدأها ببناء المسجد والكاتدرائية في العاصمة الإدارية الجديدة.

 

وجاء مقال رئيس التحرير في العدد بعنوان "دولة المواطنة"، ودار المقال في سطوره حول دور الرئيس عبد الفتاح السيسي في قيادة دولة المواطنة نحو ترسيخ ثقافة التعايش والسلام الاجتماعي، إذ إن الرئيس السيسي، يعد أول حاكم عربي يحضر قداس الميلاد مع أبناء وطنه ويبعث برسائل الوعي، منبهًا إلى خطورة الأفاعي التي تنفث سمومها لإشعال الفتن.

 

يذكر أن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، قد نشر ما يؤكد ما انفردت به المجلة في عددها الجديد، حيث نشر المركز إنفوجراف عن دولة 30 يونيو التي رسخت لمبادئ المساواة وعدم التمييز، وتطرق الانفوجراف إلى المصريين الذين وضعوا ركائز بناء دولة "المواطنة والوحدة الوطنية.