الخميس 4 مارس 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مها علي تكتب: شهادة حق

مها علي مدير وحدة الإعلام بمصلحة الضرائب المصرية
مها علي مدير وحدة الإعلام بمصلحة الضرائب المصرية

تشهد مصلحة الضرائب المصرية في الوقت الحالي أيقونة نشاط، لا يفتر جميع العاملين بها عن العمل، خلية نحل تعمل ليل نهار تحت عين وبصر قيادة سياسية نابهة وضعت مصلحتنا في دائرة الاهتمام، ووزير مجتهد حريص على عمله متفانيًا ودقيقًا فيه، يعي ويحث وينصح وينهر أحيانا لدفع العجلة لتدور فوق طاقتها لتسابق الزمن، ونسير على نفس الوتيرة التي تسير عليها الدولة المصرية الحديثة لتلحق بالركب وتنافس الاقتصادات الكبرى بما تمتلكه من مقومات تؤهلها لتكون في مصاف الدول العظمى.



 

أتحدث اليوم من موقعي، مديرًا لوحدة الإعلام الضريبي، وكشاهد عيان على ثورة التحديثات الضريبية التي حولت الصورة الذهنية لمصلحة الضرائب الأحب إلى قلبي من مجرد مصلحة لتحصيل ايرادات الدولة الأكبر إلى أداة لدعم الاستثمار والتنمية وتقديم أفضل الخدمات الإلكترونية بلا أدني مجهود من قبل الممولين.

 

المصلحة التي عرفناها قبل سنوات تتبدل بالكامل، موسم الاقرارات الحدث السنوي الشهير الذي يتزاحم الممولون على أبواب المأموريات يصطفون أمامها يفترشون الطريق أمام المأموريات لتقديم اقراراتهم، لن تشهدوا هذا المشهد مجددا مع منظومة الاقرارات الإلكترونية الالزامية، حيث حرص دكتور معيط على بناء نظام رقمي متكامل وإتاحة الخدمات للممولين أو المكلفين إلكترونيا دون الحاجة للذهاب إلى المأموريات، كما اتخذ خطوات فعالة لرفع كفاءة التحصيل الضريبي للمتأخرات وإنهاء المنازعات وديًا خلال ٢٠٢٠.

 

ليس هذا فحسب بل يحسب لدكتور معيط أن قاد ثورة التنوير والوعي الضريبي لا يكل عن طلب عقد لقاءات وندوات للتواصل والحوار المجتمعي مع كافة مؤسسات الدولة والمجتمع الضريبي والتجاري، لا يأتون إلينا فحسب بل صارت توجيهاته اذهبوا إليهم اشرحوا للمجتمع كل ما نريد فعله في تلك المنظومة دعموا جهود دولتكم الرامية للتنمية والرخاء.

 

تلك التوجيهات والمثابرة ساهمت في نشر الوعي الضريبي بصورة كبيرة وأصبحت وحدة الاعلام الضريبي التي عملت بها على مدار 13 سنة تعمل ليل نهار نصدر بيانات صحفية حتى منتصف الليل ليفاجئنا صباحًا بضرورة تعريف الرأي العام بمشروع جديد لتحديث المنظومة الضريبية.

 

شعلة نشاط لا ينام ولا يكل عن التركيز على تحديث منظومة العمل التي لن يتركها قبل ان تنافس انظمة الضرائب في الدول الكبرى حيث تمثل الضرائب اهم ايراد للدولة بنحو 75% من الايرادات العامة.

 

يحسب لدكتور معيط أنه أطلق منظومة الفاتورة الإلكترونية، والتي تُعد أحد أهم مشروعات تطوير وميكنة منظومة الإدارة الضريبية، والتي بتطبيقها تصنع مصر تاريخًا جديدًا، حيث أصبحت من أوائل الدول الرائدة بإفريقيا والشرق الأوسط في تنفيذ منظومة الفاتورة الإلكترونية، التي تهدف للقضاء على التهرب الضريبي وضم الاقتصاد غير الرسمي ودعم تحصيل مستحقات الدولة.

 

ولا ينسى وزير المالية الركن الأساسي في المنظومة الضريبية ألا وهو العاملون بمصلحة الضرائب فهو لم يدخر جهدا في شكرهم وتكريمهم بل وتشجيعهم على الابتكار والإبداع وطرح المقترحات لتطوير اداء المصلحة من خلال مسابقة داخلية بين العاملين لأفضل ابحاث ومقترحات مقدمة عن تطوير العمل الضريبي وزيادة الحصيلة الضريبية لتخرج تلك المقترحات من ابناء المصلحة الذين هم على دراية بأدق التفاصيل.

 

لا أريد أن أغفل حقه بنسيان أحد مشروعات التطوير ولكن يحسب للوزير النابه أن أقدم على قرار هو الأجرأ لم يسبق إليه وزير مالية قبله وهو تفعيل صحيح القانون في المسؤولية التضامنية للمحاسب مع الممول في حالات التهرب والتي من شأنها أن توقف سيل الاقرارات المضروبة التي تهدر على الدولة حقها وعلى الشعب حقه في الرخاء.

 

شكرا معالي الوزير.. إدارة واعية... إرادة قوية.. جهد مضنٍ.. فخورين بالعمل في خلية النحل رغم الجهد إلا أن النتائج مبشرة وموسم الحصاد قد اقترب.

 

مدير وحدة الإعلام بمصلحة الضرائب المصرية