السبت 23 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

قبرص تدعو لتفعيل معايير أوروبية مشتركة بشأن اختبارات الأجسام المضادة ولقاحات فيروس كورونا

نيكوس أناستاسياديس
نيكوس أناستاسياديس

أكد الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسياديس أن بلاده مستعدة للعمل من أجل وضع معايير مشتركة لاستخدام اختبارات الأجسام المضادة السريعة، والتي يمكن أن تساعد بشكل كبير في مكافحة وباء فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وتؤكد أهمية تطوير نهج منسق لاستراتيجيات التطعيم في جميع أنحاء أوروبا.



وبحسب بيان للمتحدث باسم الحكومة القبرصية كيرياكوس كوشوس، ونقلته وكالة أنباء "سي إن اية" القبرصية اليوم /الجمعة/ على موقعها الإلكتروني، أعرب الرئيس في حديثه خلال مؤتمر المجلس الأوروبي الذي انعقد عبر الشاشات ليلة أمس /الخميس/، عن رغبته في أن تسفر التدابير المتخذة لاحتواء الفيروس في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي عن نتائج تؤدي إلى تخفيف العبء الإضافي على الاقتصادات.

كما أعرب الرئيس القبرصي عن أمله في أن يتحسن الوضع في المستقبل القريب، بحيث يسمح بتخفيف الإجراءات ليتمكن المواطنين من الاحتفال بعيد الميلاد، في نهاية عام صعب للغاية على الجميع، بحسب البيان.

جدير بالذكر أن قادة الاتحاد الأوروبي ناقشوا سبل تعزيز التنسيق لمواجهة الموجة الثانية من وباء /كورونا/ واتفقوا على ضرورة إجراء المناقشات على الفور بهدف تحديد إطار عمل محدد لاستخدام اختبارات الاجسام المضادة السريعة، والتصدي للتحديات المتعددة التي ستظهر بعد الموافقة على لقاحات فيروس كورونا، لا سيما فيما يتعلق بتوريد وتخزين اللقاحات وزيادة فاعلية الإجراءات المتخذة للتعامل مع الموجة الثانية في جميع الدول الأعضاء، حتى تتمكن الحكومات من رفع القيود الصارمة المفروضة حتى موسم الأعياد.

وقد أشارت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى الحاجة الفورية للموافقة على ما تم التوصل إليه مع البرلمان الأوروبي بشأن الإطار المالي متعدد السنوات والذي من شأنه أن يسمح بصرف المبالغ للدول الأعضاء في الوقت المناسب والتي ستسهم في تعافي اقتصاداتها التي تأثرت بسبب الوباء.