الإثنين 30 نوفمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

وزير الأوقاف يصعد المنبر لإلقاء خطبة الجمعة بمسجد التقوى بالبحيرة

وزير الاوقاف
وزير الاوقاف

صعد الآن فضيلة الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف لإلقاء خطبة الجمعة من مسجد التقوى بقرية زاوية أبو شوشة بالدلنجات، بحضور فضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، واللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، وقيادات الأوقاف والمهندس حازم الأشمونى السكرتير العام للمحافظة، والدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور.



 

وافتتح الوزير منذ قليل مسجد التقوى، وذلك فى إطار احتفالات المحافظة بعيدها القومى، بالتزامن وافتتاح 29 مسجدا، اليوم، بنطاق المحافظة، ويؤدى القيادات أداء شعائر صلاة الجمعة بحضور لفيف من القيادات الشعبية والتنفيذية والأمنية بالمحافظة.

 

والمسجد تبلغ مساحته ٥٢٠ مترا بتكلفة إجمالية بلغت ٣ ملايين و ٨٠٠ ألف جنيه، جهود ذاتية، تحت إشراف ودعم وزارة الاوقاف وهو مكون من ٣ أدوار منهم الدور الثاني مصلي للحريم، ويوجد عدد ١٤ حماما وميضه للوضوء وعدد ٤ أحواض لكبار السن.

 

وقدم صباح اليوم وزير الأوقاف ومفتي الجمهورية التهنئة للمحافظ وشعب البحيرة بمناسبة عيدها القومى راجين من الله دوام التوفيق والسداد لما فيه الخير والإزدهار لمحافظة البحيرة ومواطنيها.

 

و رحب اللواء هشام آمنة بوزير الاوقاف ومفتى الجمهورية ابن البحيرة على ارض المحافظة مؤكدا انهما قيمة وقامة وفخرا نعتز بهم دائما لدورهما فى نشر صحيح الدين والاسلام الوسطى والتوعية والتصدى ومواجهة الافكار المغلوطة والفكر المتطرف بالاضافة الى البناء والتشيد وعمارة المساجد، مشيرا أن العيد القومي للمحافظة إنما يمثل تخليداً وإحياءً لذكرى إنتصار شعب رشيد الباسل على الحملة الإنجليزية بقيادة فريزر عام ١٨٠٧م، والتي تعيد للأذهان تصدى الأجداد من شعب البحيرة العظام للعدوان الخارجى على مصر، لتعبر البحيرة من عظمة الماضى الى آفاق المستقبل، من خلال العديد من المشروعات التي تجاوزت خلال الفترة القصيرة الماضية ما تم إنجازه في سنوات عدة، وما كان لذلك أن يتم لولا القيادة الحكيمة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وجهود الدولة المصرية الداعمة لكافة المشروعات القومية، الجاري تنفيذها لصالح المواطن المصري ورفعه شأنه بتنفيذ مشروعات قومية واستثمارية وخدمية وتنموية يعد إعجازا حقيقيا وتحديا غير مسبوق.