الخميس 28 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

"الأسمرات" نموذجًا.. "مدبولي" يقرر تعميم التجربة في المحافظات

الأسمرات
الأسمرات

بعد نجاح تجربة نقل سكان عدد من المناطق العشوائية لمشروع إسكان "الأسمرات"، قرر رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي تعميم هذه التجربة في كافة المحافظات على مستوى الجمهورية. 



 

الاجتماع الذي ترأسه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، اليوم، كانت التكليفات فيه واضحة لوزير التنمية المحلية اللواء محمود شعراوي، بسرعة تنفيذ عدد من الخطوات لتعميم تجربة "الأسمرات"، وجاءت تكليفات "مدبولي" لوزير التنمية المحلية كالتالي: 

 

1-  ضرورة حصر مختلف الأراضى التابعة للدولة فى عواصم المحافظات.

2- بدء تنفيذ مشروعات سكنية حضارية متكاملة الخدمات، على غرار حى الأسمرات، تنفيذاً لتكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

3- المشروعات السكنية لابد وأن تتضمن العديد من العمارات السكنية، والخدمات التي تلبى احتياجات قاطنى هذه المناطق. 

 

من جانبه نوه اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، إلى أنه بمجرد ورود هذا التكليف تم التواصل مع المحافظين، وتمكنت 12 محافظة من حصر الأراضي الجاهزة لتنفيذ مثل هذه المشروعات، لافتا إلى أنه حاليا يتم تدقيق الأراضي وإحداثياتها. 

الأسمرات قصة نجاح 

 

في 30 يونيو من عام 2016، افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي المرحلتين الأولى والثانية من مشروع الأسمرات، الذي تم إنشاؤه على 3 مراحل على مساحة 185 فدانًا تقريبا. 

  المرحلة الأولى من الأسمرات 

 

المرحلة الأولى من مشروع الأسمرات، أنشئت على مساحة 65 فدانا وتضم 6258 وحدة سكنية بتكلفة حوالى 850 مليون جنيه، بتمويل من موازنة المحافظة وصندوق تطوير العشوائيات، بخلاف القيمة الفعلية لثمن الأرض المقامة عليها .

 

المرحة الثانية 

 

تم إنشاء المرحلة الثانية من المشروع بتمويل من صندوق "تحيا مصر" على مساحة 61 فدانا، بقيمة تعاقدية 700 مليون جنيه، وتضم 4722 وحدة سكنية، بخلاف إنشاءات المبانى الخدمية والمرافق.

 

المرحلة الثالثة 

 

افتتح الرئيس السيسي، المرحلة الثالثة من مشروع مدينة الأسمرات، في 12 يوليو من العام الجاري، والتي تقام  على مساحة 62 فدانا، بإجمالى عدد وحدات 7440 وحدة (أرضى + 9 أدوار متكررة) بتكلفة مليار جنيه تقريبا، وتوفر المرحلة الثالثة من المشروع، 7440 وحدة سكنية موزعة على 124 عمارة، بها أسانسير، وتتكون من أرضى و9 أدوار متكررة، وتحتوى كل عمارة على 60 وحدة، و176 محلا تجاريا متنوع الاستخدام، وبه 4 ملاعب متعددة الأغراض وملعب كرة قدم، وحمامى سباحة، ومبنى اجتماعى، وحديقة أطفال، و4 حضانات على مساحة 460 مترا لكل حضانة، و4 وحدات صحية بالمساحة نفسها، وساحة انتظار سيارات تسع ألف سيارة، علاوة على إنشاء مسجد وكنيسة ومخبز آلى، إلى جانب مدرسة ثانوية للتعليم الصناعي.

 

ويضم المشروع بمراحله الثلاثة عددًا من المبانى الخدمية المُلحقة والمكملة للمشروع، والمتمثلة فى مجمع المدارس لمراحل التعليم المختلفة، ودور حضانة، ومراكز طبية ووحدة صحية، ومركز رياضى وملاعب مكشوفة، ووحدات شرطة ومطافى وإسعاف وبريد، بجانب إقامة أسواق حضارية ومخابز ومركز تدريب وصيانة، فضلاً عن إنشاء مسرح كبير بين مراحل المشروع الثلاثة.

 

يتم تسليم الوحدات للسكان مجهزة بالكامل وكاملة المرافق، حيث وفرت الدولة فرش جديد للأسر وأجهزة كهربائية، ليتسلم المواطن وحدته الجديدة على المفتاح، وبدون مقابل "مجانا" وكل ما يدفعه هو إيجار شهري لا يتخطى الـ 400 جنيه.  

 

اقرأ أيضا| أهالى اسطبل عنتر يتجهون لكومباوند "الأسمرات"

اقرأ أيضا| حياة حضارية تتاح لناجين من جحيم العشوائيات "صور