الجمعة 4 ديسمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

وزير الخارجية الإماراتي: ندعم الموقف العربي الداعي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة

أشاد وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، بدور الجالية الفلسطينية الإيجابي في نهضة بلاده، مؤكدا أن الإمارات ستظل دائما الحاضنة الأمينة لهم ولأسرهم



 

وجاء ذلك في الكلمة التي ألقاها عبر تقنية الاتصال المرئي عن بعد خلال لقاء نظمه في أبوظبي ممثلون عن الجالية الفلسطينية في الإمارات.

 

وأعرب في مستهل كلمته عن سعادته بالتحدث إلى الجالية الفلسطينية المقيمة في الدولة، حيث قال: "بكل فخر ومثابرة نرى قصص نجاح كبيرة لإخواننا من الفلسطينيين تضاف إلى قصص النجاح العديدة التي تحققت على أرض الإمارات خلال العقود الماضية وساهمت في النمو والتطور الذي ارتقت إليه بلادنا".

 

وأضاف: "أحيي مبادرتكم اليوم بتأسيس نادي الصداقة الإماراتي - الفلسطيني وهي خطوة هامة تعكس الروابط الأخوية التي تربط بين بلدينا وتساهم في توطيد التواصل وترسيخ العلاقة الأخوية بين الشعبين الإماراتي والفلسطيني".

 

وتابع قائلا: "اليوم الإمارات تتخذ قرارها السيادي من أجل السلام والمستقبل، أؤكد لكم أنكم في بلدكم الثاني بين أهلكم كما أؤكد أن هذه العلاقة ثابتة وراسخة ولن تتغير".

 

وأكد أن موقف الإمارات ثابت وراسخ في دعمه للموقف العربي الداعي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية، مشددا على أن أبوظبي "ستستمر في دعم القضية الفلسطينية على خطى الدعم التاريخي الذي قدمته الإمارات وهو موقف نابع من قناعة متجذرة لا تغيره أية اعتبارات".

 

وأوضح أن الإمارات ترى أن خيار السلام إستراتيجي وضروري للمنطقة وأن هذا الخيار لن يكون على حساب الدعم التاريخي للقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني.

 

وفي ختام كلمته قال: "أتطلع في المرحلة المقبلة إلى استمرار العطاء الايجابي للجالية الفلسطينية الكريمة وأبنائها وستكون الإمارات كما كانت دائما الحاضنة الأمينة لكم ولأسركم".

 

وتم الإعلان خلال اللقاء عن بدء تأسيس نادي صداقة إماراتي فلسطيني يعمل على تمتين التواصل ويدعم تعزيز العلاقات الإماراتية الفلسطينية في شتى المجالات ويشكل إضافة نوعية للعمل الذي تقوم به مؤسسات الجالية ومجالس العمل الفلسطينية ويعزز الدور الإيجابي للجالية الفلسطينية في الإمارات.