الأحد 29 نوفمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

وزير الدفاع: مصر ستظل وطنًا آمنا بتضحيات أبنائه ووحدة النسيج الوطني المتماسك

أكد الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، على أن مصر ستظل وطنًا آمنًا بتضحيات أبنائه ووحدة النسيج الوطني المتماسك، مشيرًا إلى أهمية نشر الوعي بمخاطر الحروب غير النمطية والمحاولات الخبيثة لزعزعة الاستقرار والعمليات الإجرامية الممنهجة التي تسعى إلى هدم الأوطان.



جاء ذلك خلال لقائه بعدد من الضباط المعينين لتولي الوظائف القيادية بالقوات المسلحة وذلك بحضور الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة، حيث بدأ اللقاء بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح شهداء مصر الذين فاضت أرواحهم من أجل حماية الوطن وصون مقدساته.

ونقل القائد العام للقوات المسلحة تحيات وتهنئة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة للقادة والضباط لتوليهم الوظائف القيادية بمستوياتها المختلفة والتي تعتبر مسؤولية كبرى وضعتها القيادة العامة للقوات المسلحة في أعناقهم من أجل أن تبقى راية الوطن عالية.

وأشار القائد العام إلى أهمية إعداد وتأهيل أجيال من قادة وضباط القوات المسلحة لتولي الوظائف القيادية في كافة مناصب الحياة العسكرية، والارتقاء بمستوياتهم العلمية والفكرية ليكونوا على دراية كاملة بكل ما يدور من أحداث إقليمية وعالمية وإنعكاساتها على الأمن القومي المصري.

وأدار القائد العام حوارًا مع القادة والضباط استمع فيه لآرائهم واستفساراتهم وناقشهم في كل ما يدور بأذهانهم حول مختلف القضايا، وأوصى القائد العام القادة بضرورة التواصل مع المرؤسيين على كافة المستويات والاهتمام بدراسة العلوم العسكرية والجرأة في اتخاذ القرار، ومواصلة البحث والإطلاع في مجالات المعرفة العسكرية والمدنية التي تعينهم على أداء مهامهم.