الخميس 1 أكتوبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الليره التركية تنهار أمام الدولار

سجلت الليرة التركية الخميس أدنى مستوى لها على الإطلاق أمام الدولار، لتواصل هبوطها الحر منذ بداية الأسبوع، على الرغم من المبيعات القوية للدولار من جانب البنوك العامة.



وقالت وكالة بلومبيرغ إن "سعر الدولار وصل إلى نحو 7.27 ليرة بعد ظهر اليوم، قبل أن يستقر على سعر 7.26 ليرة. وكانت الليرة سجلت أضعف مستوى لها أمام الدولار في مايو عندما وصل سعر الدولار إلى 7.25 ليرة".

وفقدت العملة التركية أكثر من 22 في المئة من قيمتها في مقابل الدولار منذ بداية العام.

ويأتي استمرار التراجع رغم قيام البنوك التركية ببيع الدولار بقوة خلال معظم فترات العام لدعم الليرة.

كما خسرت الأسهم المتداولة في بورصة إسطنبول نحو 5 في المئة من قيمتها الخميس.

ويعاني الاقتصاد التركي في ظل حكم رجب طيب أردزغان وسياساته، من ارتفاع معدلات التضخم والبطالة والديون الخارجية. وتجدر الإشارة إلى أن تراجع قيمة الليرة يزيد من العبء على البنوك والشركات الخاصة التي تسدد ديونها بالدولار.

ويواجه الاقتصاد التركي ركودا سيكون الثاني في أقلّ من عامين بسبب جائحة كورونا، بعد أن خرج من ركوده الأول في النصف الثاني من 2019. وقفز عجز ميزانية الحكومة المركزية إلى 6.35 مليار دولار في مارس الماضي، من نحو 1.23 مليار دولار في فبراير، بسبب إنفاق جديد وتراجع حادّ لحصيلة الضرائب في ظل تفشّي الوباء.

ويجد الاقتصاد التركي الذي يعاني من التعثّر والهشاشة، جرّاء الأزمة التي تعصف به منذ أكثر من عامين، نفسه في وضع حرج، وغير قادر على الصمود في مواجهة تداعيات الوباء.

وكانت البطالة في يناير الماضي،  بلغت بالفعل 14 في المئة، أي قبل انتشار الوباء ومن المرجّح أن ترتفع إلى حدّ كبير بسبب أثار  فايروس كورونا.