الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

فى بوستر ألبومها الجديد.. إليسا تلتقى بمرايا لوحات "ماغريت"

تكرر استخدام انعكاس "المرايا" فى بوسترات المطربة إليسا، ففي المرة الأولى عام 2007 فى ألبوم "أيامى بيك"، حيث ظهرت صورتها على البوستر وكأن وجهها يطفو على سطح المياه ويظهر انعكاسه على المياه نفسها، وكأنها تقف أمام المرآة، ثم المرة الثانية فى 2014 بوستر ألبوم "حالة حب"، وقد خضعت في هذا الألبوم للعديد من جلسات التصوير، ونشرت بوسترات جميعها كانت تظهر فيها إليسا بظهرها ممسكة بمرآة صغيرة، وتنظر إليها ليظهر وجهها كالعادة المرآيا .



 

أما المرة الثالثة فى البوستر الدعائى الرسمي الحالى بعنوان " صاحبة راى " 2020 والذي أطلقته شركة روتانا للصوتيات، والمنتظر صدوره فى عيد الاضحى خلال شهر يوليو الجارى ، بعد أن شهد هذا الألبوم الكثير من التأجيلات بسبب فيروس كورونا، ففى البوستر الجديد ظهرت إليسا، وهى تقف بظهرها وترتدي فستانًا أبيض، وهى تنظر للمرآة، إلا أن انعكاس وجهها لم يظهر فى المرآة كما هو معتاد .

 

البوستر الجديد مأخوذ عن لوحة "الانعكاس المستحيل" للفنان الشهير البلجيكي "رينيه ماغريت – 1898 -1967 "، واللوحة بها رجل يقف أمام المرآة بظهره، ولم ويظهر فى المرآة وجهه،  وبجانبه كتاب، حيث يمثل الكتاب بالنسبة للفنان أنه الحقيقة الوحيدة، كثير من لوحات "ماغريت" يستحضر فيها المرآيا بداخلها، غير أن مرايا ماغريت لا تعيد إنتاج موضوعاتها وفق المبادئ التمثيلية التي تأسس عليها فن الرسم الكلاسيكي، بل إنها تعمد إلى خلق عوالمها الخاصة، بما فيها الواجهات الخفية التي لا تستطيع المرايا الواقعية التقاطها، ما يعطي الانطباع منذ الوهلة الأولى بأننا لم نعد أمام مرايا تنسخ الأشياء كما هي.

 

يتساءل "ماغريت" فى لوحاته عن حدود ما هو واقعي وغير واقعي، وأن كل شيء نراه يخفي خلفه شيئًا آخر، والإنسان توّاق بطبيعته لمعرفة ما لا يراه، فما تراه مجرد صورة وليس حقيقية، فلا نقول: إننا رأينا الشيء، نقول: رأينا صورة له".

 

عرف عن الفنان "ماغريت" أنه يقدم فى كل لوحة من لوحاته فكرة غير نمطية، ينتمى إلى المذهب السيريالى ذات الافكار الفلسفية التي تحتاج من المشاهد أو المتلقى التفكير فى المغزى والهدف من طرح الفكرة .