الخميس 26 نوفمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

"التعاون الإسلامي" تدعو للحد من العنف وبذل الجهود لإحلال السلام في أفغانستان

 أكد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين ضرورة تركيز اهتمام جميع الأطراف في أفغانستان على جهود إحلال السلام في ظل تصاعد العنف مؤخرا، مما أدى إلى سقوط عدد من الضحايا من بينهم نساء وأطفال.



وأعرب الأمين العام - خلال بيان نشرته وكالة أنباء السعودية اليوم /الأحد/ -عن أسفه لأعمال العنف التي تُرتكَب في البلاد، وحث جميع الأطراف على التحلي بأقصى درجات ضبط النفس والوقف الدائم لإطلاق النار، والسعي لتحقيق السلام الذي طالما انتظره أبناء الشعب الأفغاني.

وأشار العثيمن إلى التطورات الإيجابية في سبيل الحوار، داعيا أبناء الشعب الأفغاني كافة إلى مضاعفة جهودهم لتحقيق السلام والمصالحة الدائمين من خلال عملية يتملكها الأفغان أنفسهم ويأخذون بزمامها، تماشيا مع القرارات والإعلانات الصادرة عن المؤتمر الدولي للعلماء حول السلم والأمن في أفغانستان، الذي عُقد في مكة المكرمة في 11 يوليو 2018، والدورة الرابعة عشرة لمؤتمر القمة الإسلامي التي عُقدت في مكة المكرمة في 31 مايو 2019.

كما أعرب عن أمله في أن تحقق الجهود الجارية لإحلال السلامِ الأمنَ والاستقرار من أجل ضمان رفاهية الشعب وازدهاره وتحقيق التنمية في أفغانستان ، مجددا التزام منظمة التعاون الإسلامي الثابت بدعم شعب أفغانستان.