الأحد 9 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

ياسمين فؤاد: فوز مشروع صون الطيور الحوامة بجائزة الطاقة العالمية

أعلنت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، عن فوز مشروع صون الطيور الحوامة المهاجرة التابع للوزارة الذي ينفذ بالتعاون مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة ومرفق البيئة العالمية يوبيرد لايف انترناشيونال بجائزة الطاقة العالمية كمثل للمشروعات الرائدة والمستدامة والتي تحقق أهدافا ملموسة لحماية الطيور المهاجرة كأحد الموارد الطبيعية ودمج أهدافها بمشروعات الطاقة المتجددة في مصر.



 

وأوضحت ياسمين فؤاد ان فوز مشروع الطيور الحوامة المهاجرة كممثل لمصر بجائزة الطاقة العالمية يعد الأول منذ إنشاء الجائزة وهو ما يعد إشادة عالمية بإجراءات مصر في حماية الموارد الطبيعية والطيور المهاجرة وتكليلا لجهود الوزارة من خلال المشروع في دمج برامج صون الطيور الحوامة المهاجرة بالقطاعات التنموية، خصوصا قطاعات الطاقة والسياحة وذلك من خلال التنسيق المستمر مع هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة ومركز كفاءة الطاقة في الالتزام بآلية الغلق عند الطلب في محطات طاقة الرياح بجبل الزيت للقطاع الحكومي بقدرة 580 ميجاوات وخليج السويس للقطاع الخاص بقدرة 262.5 ميجاوات مما ساهم في حماية الطيور الحوامة وتقليل الفقد في الكهرباء خلال موسم هجرة الربيع فبراير- مايو 2020، مشيرة إلى أن أعمال الرصد وتنفيذ برامج المراقبة الدقيقة ساعدت على تشجيع مشروعات القطاع الخاص لتنفيذ مشروعات عملاقة لإنتاج الكهرباء من طاقة الرياح.

 

وأكدت وزيرة البيئة ان فوز مصر بالجائزة هذا العام على أكثر من 2500 مشروع هو دليل على نجاح مصر في دمج حماية البيئة في أهداف التنمية والناتج عن إعطاء القيادة السياسية الأولوية والتأييد الكامل لدمج الأهداف البيئية بالمشروعات القومية ومنها مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة.

 

وأضافت وزيرة البيئة إن جائزة الطاقة العالمية تعد الجائزة البيئية الأكثر أهمية على مستوى العالم والتي يعتمد فيها تقييم المشروعات المقدمة حول العالم على لجنة تحكيم دولية مكونة من مجموعة من الخبراء في مجالات البيئة والاقتصاد والاجتماع والتنمية المستدامة، ليتم اختيار أكثر المشروعات التي حققت أثرا ملموسا في الحفاظ على سلامة البيئة على مستوى العالم.

 

جدير بالذكر أن جائزة الطاقة العالمية ENERGY GLOBE Award تأسست عام 1999 من قبل مؤسسة غير ربحية أسسها رائد الطاقة النمساوي "لوولفغانغ نيومان" وهي اليوم واحدة من الجوائز البيئية المرموقة في العالم لتقديم مشاريع مستدامة ناجحة ولإيجاد حلول للكثير من المشاكل البيئية القائمة، وتقدم لخمس فئات وهي الأرض والطاقة والماء والهواء والشباب ويتم منح الجوائز للفائزين من جميع أنحاء العالم في حفل عالمي بحضور كبار الشخصيات الدولية والأكثر تأثيرا على مستوى العالم.