الأحد 9 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

تاجيل الأولمبياد مصلحة لنا

بطلة التايكوندو نور حسين: طموحي ذهبية طوكيو .. بطل من ذهب (6)

تمتلك مصر مجموعة من المواهب الشابة والأبطال الرياضيين في مختلف الألعاب، والمتوقع لهم المنافسة على ميدالية أولمبية في الدورة المقبلة، التي كان من المقرر إقامتها صيف هذا العام، وتم تأجيلها لمدة عام، لتقام صيف العام القادم، وذلك نظرا لتفشي انتشار فيروس كورونا.



 

 

وقد حرصت "بوابة روزاليوسف" على تسليط الضوء على هؤلاء الأبطال، عن طريق إجراء سلسلة حوارات معهم، يتم ونشرها تباعًا، وحوار اليوم مع بطلة التايكوندو المصرية العالمية "نور حسين"، وإلى تفاصيل الحوار.

 

 

متى بدأتِ ممارسة رياضة التايكوندو؟

 

 

بداية بممارسة رياضة الجمباز الإيقاعي في نادي سبورتنج بالإسكندرية، وكنت قد اخترت أن أمارس رياضة التايكوندو في عمر 11 عاما.

 

 

ما أبرز إنجازاتك التي حققتها طوال مشوارك مع اللعبة؟

 

 

الحمد لله حصلت على العديد من الميداليات منها القارية والدولية والعالمية ومن أهمهم ميداليات حصلت عليها ذهبية البطولة العربية للناشئين 2008، وبعدها حصلت على المركز الأول والميدالية الذهبية ببطولة إفريقيا 6 مرة وذهبية دورة ألعاب البحر المتوسط 2013 وذهبية في بطولة كازاخستان المفتوحة 2015 وذهبية بطولة مصر الدولية 2017 توجت كأحسن لاعبة في البطولة، وفي عام 2019: ذهبية البطولة العربية وفضية دورة الألعاب الإفريقية بالمغرب وفضية دورة الألعاب العالمية العسكرية، وتأهلت إلى دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو عن طريق التصفيات إفريقيا المؤهلة 2020.

 

 

 

ما الوزن الذي ستشاركين فيه في أولمبياد طوكيو؟

 

 

-49كجم

 

 

ما رأيك في قرار اللجنة الأولمبية الدولية في تأجيل أولمبياد طوكيو لمدة عام في ظل انتشار فيروس كورونا؟

 

 

 

بالتأكيد مصلحة لنا للمزيد من التدريب والإعداد ونعوض الفترة الماضية.

 

 

 

ماذا عن استعداداتك خوض منافسات الدورة الأولمبية؟

 

 

متشوقة جدا لهذه اللحظة، كنت أنتظرها من زمان وسأبذل كل جهدي لرفع علم مصر.

 

 

هل تأثر مستواك بعض الشيء بسبب توقف النشاط وبقائك في المنزل؟

 

 

أحاول الحافظ على مستوى في الفيتنس والفترة دي ستكون جيدة بالنسبة لنا لكي نعمل على إعادة تأهيل ونرفع المستوى ونعود بمستوى أفضل.

 

إلى من تدينين بالفضل في كل هذه الإنجازات؟

 

 

طبعا "أولا" توفيق ربنا ودعم والدي والدتي واهتمامهما الدائم بي، ومن غيرهما ما وصلت إلى شيء، والاتحاد المصري للتايكوندو ووزارة الشباب والرياضة متمثلة في د. أشرف صبحي الداعم لكل الرياضيين دائما، وطبعا بنك القاهرة الراعي الرسمي لي وشركة روابط المسوق والوكيل الحصري لي الداعمة والمساندة لي.

 

 

 

كيف تستطيعين المحافظة على وزنك ولياقتك البدنية في ظل توقف النشاط؟

 

 

أحاول قدر المستطاع أن أحافظ وألتزم بنظام صحي، وأتمرن بشكل يومي وأحاول تطوير مهارتي.

 

 

 

ما أصعب الظروف التي تواجهك خلال الفترة الحالية وتقف عائقا أمام حلم الميدالية الأولمبية؟

 

 

 بعد التأهل أحتاج جهدا كبيرا وتركيزا، ولا أريد مجرد ميدالية، بل أتمنى الحصول على ذهبية طوكيو.

 

 

 

أبرز اللاعبات المتوقع منافستك للحصول على ميدالية أولمبية في طوكيو؟

 

 

لاعبات دولة الصين وصربيا وتايلاند وكوريا.

 

 

ما حلمك وطموحك المقبل؟

 

 

أتمنى إن شاء الله ليس المنافسة الشريفة والمشرفة فقط بل تحقيق ميدالية بأولمبياد طوكيو 2020 ورفع علم بلدي.

 

 

 

كلمة أو رسالة أخيرة تريدين توجيهها في نهاية حوارنا؟

 

 

لو عندك حلم فيحاجة خليك وراه لحد ما توصل له، مش لازم من أول مرة ولا من تاني مرة، مفيش حاجة بتيجي بالسهل، واللي حصل على ذهبية الأولمبياد مش أحسن منك بحاجة، لازم تكون ثقتك في ربنا كبيرة إنك تقدر فهو قادر على كل شيء فنتوكل على الله ونعمل اللي علينا.