الثلاثاء 26 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

نائب وزير الإسكان يتابع تتفيذ "الصرف الصحي" بالمناطق الريفية

 عقد الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان لشؤون البنية الأساسية ورئيس وحدة إدارة المشروعات (PMU)، اجتماعاً موسعاً عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وفريق عمل الوحدة، لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروع برنامج خدمات الصرف الصحي المستدامة في المناطق الريفية (SRSSP PforR) بمرحلتيه الأولى والثانية، واللتين يتم تمويلهما من خلال قرض من كل من البنك الدولي والبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية بمحافظات (الدقهلية – الشرقية – البحيرة – الغربية – المنوفية – دمياط).



واستعرض فريق العمل من خلال عرض تقديمي يوضح الأنشطة المختلفة للبرنامج الموقف التنفيذي للعقود الجاري تنفيذها بمحافظات الدقهلية والشرقية والبحيرة، شاملاً إنشاء شبكات الانحدار ومحطات الرفع وخطوط الطرد، ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي.

 

وتم استعراض الأثر الناتج عن الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد من جائحة فيروس كورونا ومدى تأثر أعداد العمالة بالمواقع، وكذا التزام الشركات المنفذة بالبرامج الزمنية، وخطط التوريدات من داخل وخارج مصر، وما يتم اتخاذه من إجراءات تصحيحية من شركات المياه والشركات المنفذة للتغلب على الآثار الناتجة عن ذلك.

 

وشدد الدكتور سيد إسماعيل على أهمية الالتزام بالتوقيتات والبرامج الزمنية المُحددة للانتهاء من تنفيذ مشروعات الصرف الصحي، وضرورة تذليل أي معوقات قد تؤثر على مواعيد التنفيذ، وأن يتم تدارك أي تأخر في تنفيذ الأعمال بوضع جدول زمني مُعدل بالتنسيق مع شركة مياه الشرب والصرف الصحي المعنية واستشاري دعم التنفيذ، على أن تقوم شركة المقاولات بالبدء فوراً في الإجراءات التصحيحية وتنفيذ البرنامج الزمني المُعدل بما يضمن استمرار تحقيق النتائج المرتبطة بالسحب المُخططة بالبرنامج.

كما تم - خلال الاجتماع- عرض الأنشطة المجتمعية، وما تم اتخاذه من إجراءات مع شركات المياه والمقاولين بالمواقع لحماية العمالة وأطقم الإشراف للحد من الإصابة بفيروس COVID-19، وكذا متابعة وثائق التأمين بصورة دورية ومراعاة تجديد هذه الوثائق في موعدها وذلك لحماية الحقوق الخاصة بجميع العاملين وأطقم الإشراف في حالة الحوادث.

 

وقال نائب وزير الإسكان لشؤون البنية الأساسية ورئيس وحدة إدارة المشروعات ( PMU): "تم استعراض ما تم من خطوات في الدراسة البحثية الخاصة باستطلاع وقياس مدى رضاء المواطنين عن الخدمة المقدمة لهم المتعلقة بالمياه والصرف الصحي، وأنه سيتم إنهاء المهمة في الموعد المحدد لها"، مضيفا أنه بالنسبة لخطط تحسين الأداء بالشركات، فقد تم استعراض الجهود التي تقوم بها وحدة إدارة المشروعات لمتابعة خطط تحسين الآداء ومؤشرات الأداء الخاصة بالشركات الست المشاركة بالمشروع، والذي أدى إلى تحقيق الشركات المؤشرات الـ12 الخاصة بالبرنامج والمطلوب تحقيقها خلال العام المالي الجاري.

 

وشدد الدكتور سيد إسماعيل على ضرورة متابعة هذه المؤشرات بشكل دوري لضمان توفير التدفق المالي اللازم لتنفيذ البرنامج من قبل البنك الدولي.