الأربعاء 30 سبتمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

أمين إعلام "المصريين": استمرار مبادرة "كلنا واحد" يؤكد عزم الدولة على مساندة البسطاء

أشاد محمد مجدي، أمين لجنة الإعلام بحزب "المصريين"، بإطلاق وزارة الداخلية المرحلة الثالثة عشرة من مبادرة "كلنا واحد"، بإجمالى 360 فرعًا على مستوى الجمهورية لتوفير السلع الأساسية بأسعار مخفضة، تصل إلى 30% لتخفيف العبء عن كاهل المواطنين، مؤكدًا أن هذه المبادرة المهمة تعكس اهتمام القيادة السياسية، مُمثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي بمحدودي الدخل والبسطاء. 



 

 

وقال "مجدي"، في تصريح مساء اليوم السبت، إن الرئيس السيسي يضع المواطن المصري البسيط نصب أعينه، خاصة مع اتخاذ الدولة للعديد من قرارات الإصلاح الاقتصادي، التي كان لها آثارها الصعبة على المواطنين من محدودي الدخل والبسطاء، مشيرًا إلى أن المبادرة لاقت إقبالاً كبيراً وغير مسبوق من المواطنين الذين أشادوا بجودة المعروضات وأسعارها المناسبة مقارنةً بأسعار السوق، وهذا أكبر دليل على نجاح هذه المبادرة الاجتماعية والإنسانية. 

 

 

وأضاف أمين لجنة الإعلام بحزب "المصريين"، أن مبادرة "كلنا واحد" نجحت في كسب ثقة المواطنين، مما جذب عدة سلاسل تجارية للتعاون معها، وتوفير السلع بأسعار مخفضة؛ علاوة على الخدمات الأخرى التي تقدمها للمواطنين، مؤكدًا أنها قضت على جشع التجار وساهمت بشكل كبير في استقرار الأسعار في السوق المصري، مؤكدًا أهمية المبادرة في تخفيف العبء عن كاهل المواطنين البسطاء ومحدودي الدخل والفقراء، ضمن توجيهات الرئيس السيسي بمواصلة جهود أجهزة الدولة بالتخفيف عن كاهل أبناء الشعب المصري، وتوفير السلع الغذائية والأساسية بأسعار مناسبة ومخفضة للمواطنين؛ من أجل ضمان منع الاحتكار والمغالاة في الأسعار، والتأكد من وصول الدعم لمستحقيه من محدودي الدخل.

 

 

ووجه أمين لجنة الإعلام بحزب "المصريين"، تحية قلبية للواء محمود توفيق وزير الداخلية ولجميع قيادات وضباط وجنود الشرطة بعد نجاحهم الكبير وغير المسبوق في تنفيذ المبادرة بجميع مراحلها؛ لتوفير السلع الغذائية للمواطنين بأسعار مخفضة.

 

 

وأوضح أن إقبال المواطنين الكثيف على المبادرة يُكلل جهود وزارة الداخلية للمساهمة في تخفيف العبء عن كاهل البسطاء من خلال خفض أسعار السلع الأساسية التي يحتاجها كل بيت في مصر، معربًا عن تقديره للدور المجتمعي الذي تضطلع به أجهزة وزارة الداخلية للمساهمة في تخفيف العبء عن كاهل المواطنين وخاصة محدودي الدخل والبسطاء.

 

 

وأشار إلى أن الرئيس السيسي لديه إصرار شديد على توافر السلع الأساسية في الأسواق ووصولها لكل المواطنين بأسعار مناسبة، مؤكدًا أن هذه السياسة الحكيمة تسببت في تراجع معدلات التضخم وتزايد القوة الشرائية للمواطنين وتحرك السوق.

 

 

وأكد أن الرئيس السيسي منذ توليه مقاليد الحكم في البلاد وهو يضع على كاهله المواطن البسيط ومحدودي الدخل ويحاول بكل ما أوتي من قوة مراعاة تلك الطبقات وتذليل كافة العقبات أمامهم؛ وهذا يتضح جليًا في جميع قراراته التي تؤكد انحيازه لهذه الطبقات التي كانت مُهمشة خلال السنوات الماضية، موضحًا أن المواطن المصري البسيط يشعر بهذا التحسن في الأسعار وانخفاضها بشكل ملحوظ في الأسواق خلال الفترة الأخيرة.

 

 

وتحت رعاية رئيس الجمهورية، وبمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو، تطلق الداخلية المرحلة الثالثة عشر من مبادرة "كلنا واحد" بمشاركة كبرى السلاسل التجارية على مستوى الجمهورية.

 

 

وتهدف المبادرة لدعم منظومة الحماية الاجتماعية للمواطنين واستمرارًا للدور المجتمعى لوزارة الداخلية الهادف إلى المساهمة فى رفع العبء عن كاهل المواطنين من خلال التنسيق مع كبرى الشركات والموردين وأصحاب السلاسل التجارية الكبرى لتوفير السلع المختلفة بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق، الأمر الذي يضمن توافرها بشكل دائم وبالكميات التي تلبى كافة احتياجات المواطنين، وتكفل الحصول عليها دون حدوث تكدسات بما يكفل سلامة المواطنين فى ضوء الإجراءات المتبعة للوقاية من انتشار فيروس "كورونا" المستجد والحد من تداعياته.