الخميس 9 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الممثل محمد عثمان والشهيد «محمد طه» يلتقيان في «الاختيار»

مسلسل "الاختيار"، بقدر اهتمامه بتقديم حياة أحمد صابر المنسي- قائد الكتيبة ‏‏103 صاعقة- الذي استشهد في كمين "مربع البرث"، بمدينة رفح ‏المصرية عام 2017، إلا أن المسلسل لم يغفل الشهداء من الجنود والعساكر، الذين رافقوا المنسي في معركة استشهاده.



 

 

في الحلقة الـ21 من مسلسل الاختيار ظهر الممثل محمد عثمان، يؤدي دور الجندي المجند عسكري "محمد طه دردير- 22 عاما"، أحد أبطال الكتيبة 103 صاعقة، ابن سوهاج، وقد تم ترشيح الممثل عثمان لهذا الدور من قبل عبد الرحمن أبو غزالة مساعد الإخراج الأول لدكتور بيتر ميمي مخرج مسلسل "الاختيار".

 

 

من الجانب الفني، فحين يجسد الممثل العديد من الأدوار لشخصيات يعرفها أو ربما التقى بها في الواقع يتوقف هذا التجسيد على موهبة وكفاءة الممثل، ولكن حين يجسد الممثل شخصية بطل شهيد، بالتأكيد هذا التجسيد تتطلب من الممثل إعداد وتحضير ومذاكرة كل من يتعلق بالشخصية.

 

 

وبالفعل استطاع الممثل، محمد عثمان، رغم أن مساحة الدور محدودة أن يلتف انتباه المشاهد ويقنعه أنه التقى الشهيد يوما ما لقاء أرواح المخلصين لمصر، وتمكن عثمان أن يظهر شخصية الشهيد محمد طه، بسمات وملامح شاب مصري، ابن سوهاج شجاع يحمل في جيناته حب الوطن، مما يؤكد أن عثمان اجتهد في إعداد الشخصية، وجزء من هذا الإعداد كان نفسيا، بالإضافة لأدواته كممثل.

 

 

المشهد الذي جسده عثمان، حين طلب المقدم رامي حسنين من المجند "محمد طه"، أن يكون معه في المدرعة، خلال إحدى الحملات، بدت على ملامح شخصية "محمد طه"، القبول والرضا والسعادة والقناعة واللهفة، وكأنه كان ينتظر هذا الأمر في أنه يذهب لمحاربة الإرهابيين، ووقعت اشتباكات مع العناصر الإرهابية، واشتبك محمد طه مع 6 عناصر إرهابية في أراضي سيناء، تم استهدافهم وتفجير المدرعة بلغم أرضي، واستشهد الاثنان المجند محمد طه، والمقدم رامي حسنين في أكتوبر من عام 2016، وبعد استشهاده إطلاق اسم الجندي، محمد طه، على إحدى المدارس الإعدادية بسوهاج.

 

 

الممثل محمد عثمان، صحفي بمؤسسة روزاليوسف، وحصيلته من مسيرته الفنية السابقة هي ١٢ مسرحية، وأكثر من ٤٥ فيلما قصيرا، بدايته كانت من عام 2005، التحق بمسرح كلية إعلام أكتوبر أثناء دراسته بالكلية، كما حصد العديد من الورش الفنية عند نجوم كبار، من بينها ورش تمثيل سايكو دراما.

 

 

وفي عام 2008 علم والده أن نادي الزهور، سوف يقوم بتأسيس فريق تمثيل فذهب والتحق بالفريق، وشارك في 4 مسرحيات بدأها بمشاركة بجملة ثم أدوار أكبر، كما التحق بفرقة محمد صبحي استديو التمثيل، ومن بين الأفلام المهمة التي شارك فيها فيلم "الشباك"، الذي يحكي عن مرضى السرطان ومشاكلهم، وعرض الفيلم في مهرجان مالمو للسينما العربية في السويد.

 

وأيضا فيلم "ثمن زوجة" عن رواية لنجيب محفوظ، وحصل على أحسن فيلم في مهرجان ساقية الصاوي ٢٠١٥، وغيرها من الأفلام الطويلة والمسرحيات.