الإثنين 6 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

المبعوث الأممي يعلن موافقة الأطراف السورية على استئناف محادثات اللجنة الدستورية في جنيف

 أعلن المبعوث الأممي جير بيدرسن، موافقة الأطراف السورية على العودة إلى جنيف؛ لاستئناف محادثات اللجنة الدستورية المتوقفة منذ فترة طويلة، وذلك بمجرد أن تسمح الأوضاع الخاصة بمواجهة وباء كورونا وما يصاحبها من إجراءات، بقدوم تلك الأطراف إلى جنيف.



 

جاء ذلك في تصريحات للصحفيين المعتمدين بالأمم المتحدة في جنيف اليوم الثلاثاء، ودعا بيدرسن الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا للعمل على دفع الحوار من أجل التوصل إلى حل وإنهاء الأزمة السورية، وقال إن هناك حاجة إلى تعاون وتنسيق دولي أكبر على الأطراف المعنية واللاعبين الأساسيين في هذا الشأن.

 

وأعرب المبعوث الأممى عن امله في استئناف محادثات اللجنة الدستورية في أسرع وقت ممكن، لافتا إلى أن انطلاق أعمال اللجنة مجددا له دور كبير فى بناء الثقة بين الأطراف، خاصة وأن هدوء القتال في سوريا قد يكون عاملا مساعدا إلى حد كبير في ذلك.

 

وجدد مبعوث الأمم المتحدة التأكيد على الأهمية التي يوليها لملف المعتقلين والمختفين في سوريا، وقال ردا على سؤال للصحفيين بشأن إرسال مقاتلين سوريين للقتال في ليبيا، إن هذا الأمر يمثل تطورا مزعجا للغاية. وشار المبعوث الأممي إلى أن الوضع الاقتصادي في سوريا في ظل أزمة كورونا الحالية وتداعياتها الاقتصادية، يسوء.. وحذر من أنه وبرغم أن أعداد الإصابات بفيروس كورونا حاليا يدعو للارتياح، إلا أن الخطر قائم بشأن انتشار واسع للفيروس هناك.