الأحد 9 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

خبير تغذية: شهر رمضان وصفة سحرية لمن يرغب في التخسيس

قال محمد شانة، خبير تغذية، إن انتشار جائحة كورونا، بالإضافة إلى زيادة فترات البقاء في المنزل وقلة الحركة أدي إلى زيادة الوزن، زيادة مضطربة، ورغم أن هناك انطباعا أن الرجيم خلال فترة الصيام هو الأصعب إلا أننا نستطيع استغلال ساعات الصوم الإجبارية طوال اليوم في عمل نظام رچيم قياسي، تستطيع بواسطته حرق ٣ كجم أسبوعيا من الدهون على الأقل باستخدام الخامات الطبيعية.



 

وأضاق شانة أنه ينصح بشرب القهوة الخضراء والشاي الأخضر والجارسينيا وخل التفاح لسد الشهية في فترة ما قبل تناول الإفطار مباشرة أو بعد الإفطار مباشرة بحيث تقيك شر تناول المزيد من الحلويات. 

 

ونصح شانة، بتناول سكر الاستيفيا وسكر الدايت كبديل في التحلية، بالإضافة إلى الإعتماد أكثر على مشروب الكمفورت والقرفة والزنجبيل والكمون، وهي مشروبات لزيادة نشاط الدورة الدموية وحرق الدهون.

 

أوصى شانة أيضًا بإستخدام الشوفان وجنين القمح والرز البني والكينوا، نظرًا لغناها بالألياف وتوصيل الشعور بالشبع وكبح الشهية. 

 

وأكد شانة أنه للحصول على نتيجة مؤكدة يرجي الالتزام ببعض التعليمات التي تساعد علي نزول سريع وقياسي في الوزن ومن أهمها الاقتصاد بقدر الإمكان في تناول الحلويات والكربوهيدرات المتمثلة في الأرز والمخبوزات والمكرونة وأيضا الدهون والزيوت، وتناول الخبز بالردة والسلطات والأطباق بالحبوب الكاملة وتناول اللحوم الحمراء وشويها بدون دهون.

 

وأضاف شانة أن تحديد الوجبة المخصصة لكل فرد في طبق منفصل والاستزادة بعد أكله بالسلطات، ضرورية جدًا مشددًا على عدم الاعتماد في الشرب علي العصائر المحلاة والاقتصار علي شرب الماء، بالإضافة إلى الاقتصاد في تناول الأغذية المملحة والحريفة لعدم فتح الشهية.