الأحد 12 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

انطلاق فاعليات المؤتمر السابع لشباب الباحثين بجامعة القناة

أكدت الدكتورة ماجدة هجرس رئيس جامعة قناة السويس أن الجامعة تؤمن  بدور البحث العلمى كأحد ركائز تنمية الوطن خاصة مع الظروف الصعبه التي تمر بها بلادنا بل والعالم أجمع من تداعيات مواجهة فيروس كورونا المستجد والتي ابرزت أهمية دور البحث العلمى الذي لم يعد رفاهية من أجل النشر العلمى فقط بل ضرورة لحل مشكلات المجتمعات.



 

وتابعت بينما كنا ننظر الى رقمنة العلوم والتكنولوجيا على انها تطوير لمواكبة النظام العالمى اصبح الآن ومع تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد طوق نجاة وضرورة ملحة فى كافة مجالات الحياة.

 

جاء ذلك اثناء افتتاح رئيس الجامعة لفاعليات  المؤتمر السابع لشباب الباحثين تحت عنوان "رقمنة العلوم والتكنولوجيا" ولأول مرة عبر تقنية الفيديو كونفرانس برعاية معالى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

 

و حرصت رئيس الجامعة علي تقديم الشكر  للجنة شباب الباحثين واللجنة المنظمه للمؤتمر لعملهم المستمر  من أجل عقد المؤتمر في ظل الظروف الحالية و استجابتهم السريعة لتحويل عقد المؤتمر بالكامل لنظام الفيديو كونفرانس والذي يدل علي تميزهم واصرارهم علي نشر ثقافة البحث العلمي والقيام بمسؤولياتهم وواجبهم فى ظل اصعب الظروف مؤكده أن  المؤتمر يعد فرصة للتواصل بين الباحثين  من مختلف التخصصات  داخل وخارج الجامعة لدعم التعاون البحثى متمنيه أن يخرج المؤتمر بتوصيات ونتائج فعاله قابله للتطبيق علي أرض الواقع لخدمة مجتمعنا.

 

من ناحيته قال الدكتور تامر حسنين مقرر المؤتمر السابع لشباب الباحثين أنه خلال سبعة أعوام تطور المؤتمر بشكل كبير، وأتاح لعدد كبير من شباب الباحثين من جامعة قناة السويس وغيرها من الجامعات فرصتهم الأولى للمشاركة في مؤتمر علمي وعرض وتقييم أبحاثهم.

 

و اتبع منذ دورته الثالثة، تم عقد المؤتمر في كل عام تحت عنوان ومحور خاص، كان يتم اختياره في كل مرة ليتماشى مع الخطة الاستراتيجية البحثية للجامعة، والتي تنبثق من الخطة الاستراتيجية للدولة المصرية وفي العام الحالي، كان اختيار محور رقمنة العلوم والتكنولوجيا ليتلاءم مع رؤية الجامعة بالتحول الرقمي الشامل، والخطوات الحثيثة التي تم البدء فيها في هذا الإطار والتي غطت أغلب قطاعات العمل الجامعي. وكان تحديد هذا المحور بالذات ليكون عنوانا لمؤتمر يشمل أبحثا من كافة التخصصات العلمية للدلالة على أنه لا يوجد مجال علمي في عصرنا الحالي لا يعتمد بشكل أساسي على التكنولوجيا الرقمية، وهذا يشمل جميع العلوم التطبيقية والإنسانية.

 

واضاف الدكتور تامر حسنين انه علي هامش المؤتمر تم عقد ٦ دورات تدريبية و تأجيل ١٠ دورات وذلك بسبب الاجراءات الاحترازية وسيتم عقدهم عبر الفيديو كونفرانس.

 

جدير بالذكر يشارك بالمؤتمر ٥ جامعات دولية ( هولندا - الصين- الامارات - السعودية - اليمن) و١٢ جامعة مصرية ٩ جامعات حكومية و٣ جامعات خاصة و ٤ معاهد عليا والمركز القومي للبحوث في تخصصات (هندسة - طب الاسنان - صيدلة - زراعة - تربية - سياحة وفنادق - السياسة والاقتصاد - تجارة).

 

هذا وتقدم للمؤتمر ١٢٩ بحثا تم قبول ١٠٢ كما تم تقديم ٧٨ online

 

ويشارك في تنظيم المؤتمر الدكتور  محمد ابو النجا - كلية الزراعة - مقرر المؤتمر المساعد وهدى فرج - أمين عام الجامعة المساعد - أمين لجنة شباب الباحثين ومشاركة متميزة لفريق لجنة شباب الباحثين.