الأربعاء 8 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مفوضية اللاجئين : قدمنا مساعدات طارئة لنحو 3500 لاجئ وليبي مهجر داخليا

قال اندريه ماهيسيتش المتحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، إن المنظمة الدولية وبرغم القيود على الحركة جراء تدهور الأوضاع الأمنية إضافة إلى وباء كورونا قدمت مساعدات طارئة لنحو 3500 لاجئ وليبى مهجر داخليا ( 1600 لاجئ فى المناطق الحضرية و 700 لاجئ محتجزون و 1500 نازح ليبى ) خلال الاسبوعين الماضيين وحيث شملت المساعدة ماقيمته شهر واحد من المواد الغذائية ومستلزمات النظافة.



 

وأشار المتحدث في مؤتمر صحفي عبر الانترنت اليوم الجمعة ، أن حوالى 75 % من اللاجئين والمهاجرين فقدوا وظائفهم بسبب وباء كورونا والقيود على الحركة ولم يعد بامكانهم تناول سوى وجبة واحدة فى اليوم خاصة بعد ان فقدوا مساعدات الاقارب التي كانت تأتى عبر تحويلات مالية دولية ايضا واصبح البعض من هؤلاء اللاجئين والمهاجرين مهددين بالاخلاء من العقارات التي يؤجرونها بعد التخلف عن دفع الايجار.

 

وأكدت مفوضية اللاجئين ان اسعار المواد الغذائية قد ارتفعت فى معظم المدن الليبية بعد وقت قصير من تنفيذ تدابير التعامل مع وباء كورونا وبعضها باكثر من 200 % فى نفس الوقت الذي تم الابلاغ عن نقص فى المواد الأساسية مثل البيض والخضروات والقمح فى معظم انحاء ليبيا بعد تعطل سلاسل التوريد العالمية جراء وباء كورونا اضافة الى الصراع فى الجزء الغربى من البلاد والذي يمنع طريق الامداد.

 

وأشار المتحدث إلى أن اسعار مواد النظافة قد ارتفعت في ليبيا بنسبة 60 % على الاقل مع زيادة اسعار القفازات والاقنعة باكثر من ثلاثة اضعاف.

 

ونوه إلى أن النزاع المستمر قد اثر بشدة على النظام الصحي الهش والخدمات الطبية في البلاد والتي لديها مورد محدودة وتواجه نقصا فى المعدات والأدوية الاساسية وجددت مفوضية اللاجئين الدعوة لاطراف النزاع للانضمام الى نداء الامين العام للامم المتحدة بوقف القتال لاجل الاستجابة لخطر وباء كورونا.