الثلاثاء 2 يونيو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

فقط لمن يجرؤ .."مسبح الشيطان" الأخطر في العالم

للاستمتاع بتجربة حقيقية ومغامرة خطرة نصحبك اليوم عزيزي القارئ لمشاهدة أخطر المسابح في العالم وأكثرها رهبة وضخامة، وهو ما يطلق عليه "مسبح الشيطان"  ويقع على حافة شلالات فيكتوريا فى جزيرة ليفينغستون فى زامبيا .



 

 

 

يبلغ ارتفاع مسبح الشيطان حوالي 110متر ويرجع سبب تسميته بهذا الاسم إلى ما يتميز به من ضخامة وما يضفيه على رواده من قوة وإثارة، ويعتقد البعض ان سبب التسميه يعود إلى الصوت المخيف الصاعق الذي يحدثه انحدار 500 مليون لتر من المياه بسرعة جنونية من أعلى، كما أن السباحة على حافة الشلال المطل على بحيرة عميقة مليئة بالصخور كفيل ببعث شعور الرهبة في النفوس.

 

 

 

 أهم ما يميز المسبح أنه تكون طبيعيا كما أن حراره مياهه دافئة طوال العام،  وبالرغم من تضاريسه الخطرة إلا انه يجذب آلاف السائحين كل عام للاستمتاع بتجربة فريدة منقطعة النظير.  

 

 

جدير بالذكر أنه تم اكتشاف شلالات فيكتوريا بواسطة المستكشف الاسكتلندي ديفيد ليفينغستون، وهو من اطلق عليها هذا الاسم نسبة إلى ملكة بريطانيا، ويبلغ عرض الشلالات 1.7 كيلو متر وارتفاعها 128 متر ، ويحيط بها غابات كثيفة تتميز بالتنوع البيولوجي وتشتهر بالصمغ، وخشب الساج والعاج والأبنوس بالإضافة إلى عدد من الحيوانات كالفيلة والزرافات والفهود والنمور الإفريقية.