السبت 4 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

تراجع طفيف لأسعار الذهب

سجلت أسعار الذهب العالمية تراجعا طفيفا في تعاملات اليوم (الأربعاء) تزامنا مع عمليات بيع المستثمرين المعدن الأصفر لجني الأرباح، بعد أن ارتفع لأعلى مستوى في أكثر من سبع سنوات خلال الجلسة السابقة.



 

وتراجع الذهب في المعاملات الفورية 0.7 بالمئة إلى 1715.02 دولار للأوقية بعدما قفز بما يصل إلى 1.9 بالمئة لأعلى مستوياته منذ نوفمبر 2012 عند 1746.50 دولار، كما تراجع سعر العقود الآجلة 1.1 بالمئة إلى 1748.60 دولار.

 

وساهمت حالة الضبابية التي لاتزال تكتنف مسار جائحة فيروس كورونا وحجم الأضرار الاقتصادية الناجمة عنها في الحد من خسائر الذهب الذي يعد ملاذا آمنا للمستثمرين في أوقات الأزمات بعيدا عن مخاطر أسواق الأسهم .

 

كان صندوق النقد الدولي قد حذر أمس من سقوط الاقتصاد العالمي في بئر ركود غير مسبوق منذ حقبة الكساد العظيم عام 1930 تزامنا مع تدابير الإغلاق الكبير، وهو المصطلح الذي استخدمه الصندوق في الإشارة إلي تدابير العزل والإغلاق المتبعة في كثير من دول العالم للحد من انتشار عدوى كورونا.

 

وقال جيفري هالي محلل أول للسوق لدى إن هناك بعض عمليات جني الأرباح في الذهب وأضاف "أسواق الأسهم والذهب قفزت إلى تلك المستويات بفعل التحفيز الإضافي البالغ حجمه تريليوني دولار الذي أعلنه مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي .